نائف حسان

نائف حسان

تابعنى على

وهمُ السلام مع الحوثي والدعوات الاعتباطية

الخميس 02 ديسمبر 2021 الساعة 10:24 ص

أي حوار يمكن إجراؤه الآن مع مليشيا الحوثي، وهي تتحدث باسم "الله"، وتُكَفِّر وتُخَوِّن كل معارض لها؟!

أي سلام يمكن التوصل إليه مع مليشيا الحوثي، وهي رفضت وترفض كل مبادرات السلام، ورفضت وترفض وقف إطلاق النار، وتواصل حربها ضد كل اليمنيين، وتمضي في حربها للسيطرة على مأرب وبقية اليمن؟!

مليشيا الحوثي تستخدم الحرب كوسيلة للهيمنة على اليمن واخضاع اليمنيين، وأي دعوة للحوار والسلام معها هي دعوة اعتباطية عمياء لا تخلو من اعتبارات شخصية وسياسية، وتؤدي إلى خدمة الحوثي، عبر التمويه على حقيقة الوضع وما يجري في اليمن.

الطرف الذي يشن الحرب هو الطرف الوحيد الذي عليه الإعلان عن قبول وقف إطلاق النار والعودة إلى المفاوضات؛ وليس "بن دغر" و"جباري".

*من صفحة الكاتب على الفيسبوك