د. ياسين سعيد نعماند. ياسين سعيد نعمان

"الحوثية" غبار الموت الذي هب على اليمن

مقالات

2020-04-13 08:32:04

"الحوثية" تفقد يومياً حضورها السياسي والأيديولوجي وسط مناصريها، وتتحول إلى مجرد طلقة رصاص (معبر) شريرة بيد قناص قاتل كل هدفه هو اغتيال حلم اليمنيين في بناء وطنهم.

الرداء الذي كان يغطيها تمزق ببشاعة ما أظهرته من قبح في القتل العشوائي الذي لا يعني شيئاً أكثر من أنها مشروع للقتل الهمجي والتدمير الانتقامي.. سجن النساء في تعز نموذج لهذا القبح.

وكأن "الحوثية"لم تكتف بالدماء التي تسفكها كل يوم في جبهات الحرب، وكأنها لم ترتو من أنهار الدم التي أسالتها في ربوع اليمن منذ قرارها بإشعال الفتنة والحرب، حتى تستكمل شبق القتل الذي يحكم سلوكها بإصدار المزيد والمزيد من قرارات الموت والإعدام والخطف والتنكيل.

"الحوثية" غبار الموت الذي هب على اليمن، سينهكه، ويشقيه، ويأخذ من حياته الكثير.. لكنه في نهاية المطاف سيتبدد كما تبددت أعاصير قديمة، وسيبقى اليمن.

تباً لقرارات الإعدام الهوجاء.

* جمعه نيوزيمن من منشورات للكاتب على صفحته في الفيسبوك

-->