وضاح بن عطية

وضاح بن عطية

تابعنى على

بعيداً عن الحروب ووحدة الموت

منذ 166 يوم و 9 ساعة و 47 دقيقة

‏على الشرعية أن توقف التدليس والخداع لأننا نلاحظ أول كذبة عملوها تغيير اسم الحكومة من ‎حكومة المناصفة إلى حكومة الكفاءات!

عليهم أن يتعظون بمن سبقهم فمنهم من قضى نحبه ومنهم مشرد وآخر ذليل تحت وطأة الحوثي. 

فقد كانت الوحدة بلاء على الشعبين وموت وتشريد من قاد ذلك الاتفاق وعلى حكومة المناصفة أن تحافظ على الدماء وتقود البلاد إلى فك الارتباط الآمن بعيدا عن الحروب ووحدة الموت والدماء والدمار.

* * *

ما يميز اتفاق الرياض هو انه جعل المتلاعبين وتجار الحروب والفاسدين بمأزق وأصبح الانتقالي منتصرا في الحالتين.

 ففي حالة تم تطبيق اتفاق الرياض فإن الجنوب سيحقق انتصارات داخلية وخارجية سياسية وخدمية، وفي حالة رفض الطرف الآخر وعرقل تطبيق اتفاق الرياض فإن الجنوب هو المنتصر داخليا وخارجيا.

* * *

‏ من عجائب الرؤساء:

 آخر ثلاثة رؤساء من مناطق

 الشمال هم:

الحمدي: قتل

 الغشمي: قتل 

 عفاش: قتل

 وآخر ثلاثة رؤساء من مناطق الجنوب هم:

علي ناصر: هرب 

علي سالم: هرب 

عبدربه منصور: هرب

الحكمة هي: لماذا يتحدث الشماليون عن صراعات الجنوب ولا يذكرون صراعات الشمال الدموية؟!!

* * *

‏أغلب التجار والوكلاء في اليمن حرامية، لاحظوا أن العملة الصعبة هبطت بنسبة ٣٥% بينما المواد التجارية لم تنخفض حتى ١٠% بالإضافة إلى تلاعب الصرافين واحتكار بعض التجار ووكلاء المواد حتى وكلاء الأدوية ومعظم الوكلاء موالين للحوثي.

كل هذه المشاكل سوف يتم ضبطها إذا صلحت الحكومة.

 وقبل أن تقوم الحكومة بمحاسبة وضبط التجار يجب ضبط أجهزة الحكومة، تلك الأجهزة التي ستقوم بضبط التجار، فإذا كانت أجهزة الضبط غير مضبوطة كيف ستكون النتائج؟!

تطهير المؤسسات من الفاسدين وتغيير اللجنة الاقتصادية وجهاز الرقابة والمحاسبة ومحاسبة الفاسدين والدفع بالكفاءات النزيهة سيحل كل المشاكل التي يعاني منها المواطن.

* جمعه نيوزيمن من منشورات للكاتب على صفحته في الفيس بوك