الموجز

"عبد الخالق التهامي" بائع الفواكه من "أرض الخير الكثير"

@ عدن، نيوزيمن، محمد علي جسار: متفرقات

2019-02-27 09:35:53

إن الابتسامات التي ترتسم على محياه وهو يحدثني عن الفواكه، لم تُخلق إلا في تهامة.. هذه الأرض الثرية علماً وثقافة، أرضاً وإنساناً..

"عبد الخالق سليمان آدم"، هذا الرجل التهامي المزارع والثري معرفياً بطرق الزراعة وأدواتها وتربتها، والذي هو من مدينة الحُديدة ويعمل في بيع الفاكهة في عدن، حدث نيوزيمن عن أصناف الفواكه والتمور والتي تزرع على امتداد الساحل الغربي وقد قال: "إن هناك أنواعاً عدة من الفواكه والحمضيات تُزرع في تهامة ويُعد نوع المانجا (التيمور) من أفضل أنواع المانجا التي تشتهر في إقليم تهامة وتعُد زراعة الفاكهة مشهورة على الشريط الساحلي من الخوخة وحتى الدريهمي، ومنطقة سردود وهي من أشهر مناطق زراعة المانجا".

تهامة، أو كما أسماها عبد الخالق، "أرض الخير الكثير"، هي من أكثر المناطق تنوعاً في الموارد من فواكه وخضروات وأسماك، فالبيئة الموجودة هناك وتقارب الناس بعضهم من بعض هو دليل حي على جمال الطبيعة والإنسان الذي خُلِق في إقليم تهامة..

يعود عبد الخالق ليحكي لنا عن طرق زراعة الموز، وقد قال: "الموز يُزرع في المناطق الطينية على الأودية، ولا يزرع في المناطق الرملية، لأن الموز يحتاج للكثير من الماء فـ(الطمي) كما أسماها أو المناطق الطينية كثيرة الماء، مثل وادي زبيد ورُمال وسردود هي المناطق التي تُزرع فيها أفضل أنواع الموز".

تختلف التربة في مناطق الساحل الغربي بين الطينية والرملية، ولذلك تتنوع أنواع الفواكه والخضروات والتمور، فأرض الخير الكثير (تهامة) تُعد من أكثر المناطق ثراءً من الناحية الزراعية في اليمن..

يتحدث عبد الخالق لنيوزيمن حول عمله في بيع الفواكه في مدينة عدن: "إن عملي جيد ببيع الفواكه في عدن، فعدن يعمل فيها الكثيرون ومن كل الأعراق".

فالنسيج المجتمعي المتداخل في عدن عبارة عن لوحة رائعة الجمال فيها من كل الألوان، ولذلك نلتقي من كل المجتمع اليمني في شوارع وأسواق عدن.. عدن المدينة الجميلة أو كما وصفها بائع الفواكه المزارع "مظلة الجميع".