الموجز

بالصور.. تُحفة المعمارية الراحلة "زُها حديد" يحلق في بكين: "العنقاء" مطار داشينغ الأكبر في العالم

@ نيوزيمن، وكالات ووسائل إعلام: متفرقات

2019-09-26 20:12:41

انبسط على مساحة مائة ملعب كرة قدم في العاصمة الصينية بكين مطار "العنقاء" تحفة المعمارية العراقية العالمية الراحلة زها حديد وهو يرى النور في الموعد المحدد واقتتح رسميا بواسطة الرئيس الصيني وأقلعت منه أول رحلة طيران بعد أربع سنوات ونصف من العمل والانجاز.

مقرر لمطار داشينغ الدولي الجديد في بكين الأكبر في العالم أن ينقل الصين إلى المرتبة الأولى بدلا عن الولايات المتحدة كأكبر سوق للطيران المدني في العالم بحلول 2022.

المطار الذي أبدعته تصميما المعمارية الشهيرة زها حديد سيكون من أوائل المطارات الذكية في العالم بالنظر إلى التقنيات المستخدمة في التتبع والحركة ولخدمة المسافرين.

أقلعت الأربعاء 25 سبتمبر/أيلول 2019م، أول رحلة تجارية من مطار داشينغ الدولي الجديد .. وهو مطار تكلف 63 مليار دولار في حجم 100 ملعب لكرة القدم ومن المتوقع أن يصبح واحدا من أكثر المطارات ازدحاما في العالم.

ويتخذ المطار شكل طائر العنقاء، رغم أن البعض يرى أنه يشبه نجمة البحر. ويضم المطار أربعة مدارج ومن المتوقع أن يستقبل ما يصل إلى 72 مليون راكب سنويا بحلول 2025 ليصل العدد في نهاية المطاف إلى 100 مليون راكب.

كانت كشفت مصلحة الدولة الصينية للطيران المدني في يونيو الماضي أن مطار بكين داشينغ الدولي الجديد سيستخدم بشكل شامل أجهزة التعرف على ترددات الراديو في تتبع الأمتعة.

وذكرت المصلحة أن تبني استخدام أجهزة التعرف على ترددات الراديو باتت من بين التقنيات المتطورة العديدة لمطار بكين الجديد الذي من المتوقع أن يصبح من ضمن أول مجموعة من المطارات الذكية في البلاد.

وأوضحت أنه يمكن لتقنية التعرف على ترددات الراديو في تتبع الأمتعة، أن تمكن المسافرين من متابعة المعلومات الخاصة بأمتعتهم في الوقت الحقيقي باستخدام الأجهزة الإلكترونية.

وسيقوم مطار بكين الجديد أيضا بإنشاء منصة شاملة لجميع بيانات عملياته، ما سيعزز بشكل كبير كفاءته التشغيلية بمعلومات دقيقة وقرارات ذكية.

وأشاد مسؤولون بالمطار ”كمصدر قوي جديد للتنمية الوطنية“ خلال مراسم أشرف عليها الرئيس شي جين بينغ قبل أيام من الاحتفال بالذكرى السبعين لتأسيس جمهورية الصين الشعبية.

وكانت أول طائرة تقلع من المطار تابعة لشركة تشاينا ساذرن إيرلاينز وهى من طراز ايرباص إيه380 في رحلة إلى قوانغتشو في جنوب الصين.

ومن المتوقع أن تحل الصين محل الولايات المتحدة كأكبر سوق للطيران المدني في العالم بحلول 2022.

زها حديد.. تذكار

زُها محمد حسين حديد اللهيبي، المعروفة أيضاً باسم زُها حديد هي معمارية عراقية بريطانية، وُلدت في بغداد 31 أكتوبر 1950 وتُوفيت في ميامي، 3 يوليو 2016. والدها محمد حديد، كان أحد قادة الحزب الوطني الديمقراطي العراقي والوزير الأسبق للمالية العراقية بين عامي 1958-1960م. ويكيبيديا

وزها حديد المولودة في بغداد، لها شهرة واسعة في الأوساط المعمارية الغربية، وحاصلة على وسام التقدير من الملكة البريطانيةوتسنى لها أن تحصل على شهادات تقديرية من أساطين العمارة مثل الياباني كانزو تانك، وقفز اسمها إلى مصاف عمالقة العمارة العالمية.

ووكانت حديد أول امرأة تنال سنة 2004 جائزة "بريتزكر" التي تعد بمثابة "نوبل" الهندسة المعمارية بعد جان نوفيل وفرانك غيري وأوسكار نييماير.

زها حديد هي مصممة حوض السباحة لدورة الألعاب الأولمبية في لندن سنة 2012، كان يفترض ان تشرف على بناء الملعب الاولمبي للالعاب الاولمبية المقررة في طوكيو في العام 2020، وانتشرت اعمال المهندسة العراقية في البلدان العربية، فبعد الجسر في العاصمة الإماراتية أبوظبي ومركز أبوظبي للثقافة والفنون الأدائية، اكملت محطة مترو في العاصمة السعودية الرياض، وقامت بتصميم مركز للدراسات والبحوث ومتحف الفنون الإسلامية في الدوحة.