الموجز

المنخفض الجوي في حضرموت.. السيول تقطع الطرقات وتجرف المركبات

@ سيئون، نيوزيمن، خاص: متفرقات

2020-07-28 10:00:19

ألحقت سيول الأمطار الجارفة أضرارا بالغة بالبنية التحتية لمحافظة حضرموت وتسببت بقطع الطرقات وجرف مركبات مدنية، إثر وقوع المحافظة تحت تأثير منخفض مداري منذ منتصف الأسبوع الماضي ومتوقع الاستمرار حتى نهاية الشهر الجاري.

ففي شبام، وصلت السيول إلى قرب بوابات مباني "البطحاء" التاريخية وذلك للمرة الأولى منذ عدة سنوات.

كما تسببت السيول بشل حركة المواصلات في الطرف الدولية الرابطة بين محافظة حضرموت والمحافظات الغربية والخط الدولي الواصل إلى سلطنة عمان.

أما في مديرية القطن، فقد غرقت شاحنة محملة بالبضائع وسط مجرى سيل وادي سر وذلك خلال عبورها للمياه رغم تحذيرات المواطنين لسائقها بخطورة السيول المتدفقة.

وقال شهود عيان لـ"نيوزيمن"، إن الجهة الغربية لوادي حضرموت شهدت سيولا جارفة إثر الأمطار المتساقطة وتسببت بانحدار حافلة للنقل الجماعي في وادي العين.

وتدخل المواطنون في إنقاذ المسافرين الذين كانت تقلهم حافلة تتبع شركة "أبو سرهد" للنقل الجماعي دون وقوع أي إصابات في أوساطهم.

وأوضحت المصادر أن السيول تسببت بانهار جزء كبير من مدرسة "تريس" للبنات التابعة لمديرية سيئون ـ مركز وادي حضرموت ـ بسبب غمر المدرسة بمياه الامطار أمس الأول السبت.

وناشد المواطنون السلطات المحلية ومكتب التربية والتعليم بحضرموت بضرورة وضع حل عاجل تجنباً لانهيار المدرسة كليا فوق المارة على الطريق.

وتقع المدرسة بعيداً عن مجاري السيول غير أن البيوت العشوائية الحديثة غيرت مجرى السيول ووصل الى المدرسة لأول مرة منذ إنشائها قبل سنوات.

وتسبب غزارة السيول بتضرر منازل مواطنين ومبانٍ حكومية الأسبوع الماضي، علاوة على قطعها طرقات تنقل المواطنين بداخل المدن والأحياء، وكذا تعليق عمل الرحلات الجوية لأيام، إضافة لعزل محافظة حضرموت عن العالم الخارجي لانقطاع خدمة الإنترنت عنها بشكل كلي لـ34 ساعة.