إنجاز عربي يحققه لاعب كمال الأجسام المصري رامي السبيعي بفوزه بلقب بطولة "مستر أولمبيا 2020″

@ عدن، نيوزيمن: رياضة

2020-12-21 17:04:48

لأول مرة في تاريخه، توج لاعب كمال الأجسام المصري رامي السبيعي وشهرته "بيغ رامى Big Ramy"، بلقب بطولة "مستر أولمبيا 2020″، في البطولة التي أقيمت في مدينة أورلاندو بولاية فلوريدا الأمريكية. 

وحصد رامي (36 عاماً) لقب بطولة "مستر أولمبيا" وهي إحدى أكبر وأشهر البطولات في كمال الأجسام، وفاز بالميدالية الذهبية وشيك بمبلغ 400 ألف دولار. كما فاز بيغ رامي بلقب "بطل الشعب 2020". 

وبعد عرض مكثف للغاية أمام لجان التحكيم، حصد بيغ رامي لقب البطولة لهذا العام، ليثبت أنه أفضل لاعب كمال أجسام في العالم. 

ويعد الفوز بهذه البطولة العالمية أكبر الألقاب وأرفع الأوسمة في كمال الأجسام للمحترفين، والتي ينظمها الاتحاد الدولي لكمال الأجسام واللياقة البدنية (IFBB). 

وكان "بيغ رامى"، وجه الشكر عبر فيسبوك، إلى كل من قدم له الدعم والمساعدة من جمهوره في مختلف أنحاء العالم، وذلك أثناء مشاركته في البطولة. 

وأضاف: "لقد واجهت العديد من النكسات هذا العام مع إلغاء عرض بسبب فيروس كورونا بعد الاختبار الإيجابي، لقد فقدت أيضاً الراعي في وقت سابق من هذا العام ولكن كل ما يهم هو أنني ظللت أعمل بجد لتحقيق هذا الحلم". 

ولفت بيغ رامي الأنظار إليه خلال البطولة بعدما ظهر في أفضل حالات حياته المهنية، حسبما ذكر موقع "فيتنس فولت". 

رامي ممدوح السبيعي هو ابن محافظة كفر الشيخ شمالي مصر، من مواليد 16 سبتمبر/أيلول من عام 1984، ويُعد أبرز لاعب كمال أجسام مصري ويمتلك شهرة واسعة في بلاده وخارجها. 

بدأ لعب كمال الأجسام هاويا عام 2003، وفي العام 2010 انتقل للعمل في صالة للألعاب البدنية بالكويت، وشارك في أول مسابقة له في مستر أولمبيا للهواة عام 2012 وحقق فوزاً أهَّله للمشاركة في مستر أولمبيا 2013. 

وحصد رامي المركز الثاني في بطولة العالم لكمال الأجسام مستر أولمبيا العالمية عام 2017، والمركز الرابع في 2016، والسابع عام 2014، وليحصد هذا العام المركز الأول بلا منازع. 

وأقيمت النسخة الأولى من تلك البطولة في 18 من سبتمبر/أيلول 1965 بأكاديمية بروكلين للموسيقى، في مدينة نيويورك بالولايات المتحدة. 

وسبق وأن توج رامي، بطلا لبطولة أرنولد كلاسيك، التي استضافتها مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية والتي حضرها النجم العالمي أرنولد شوارزينغر، ويعد رامي أول عربي ومصري يفوز بتلك الجائزة.