في إطار الحرب الباردة.. الخارجية التشيكية تعلن عن طرد 18 دبلوماسياً روسياً يعملون في السفارة

العالم - منذ 21 يوم و 11 ساعة و 57 دقيقة
نيوزيمن، متابعات:

أعلنت الخارجية التشيكية، السبت، أنها بصدد طرد 18 دبلوماسياً روسياً من البلاد.

جاء ذلك على لسان رئيس الوزراء التشيكي أندريه بابيش ووزير الخارجية يان هاماتشيك بأن الحكومة قررت طرد 18 موظفا بالسفارة الروسية "للاشتباه في تورط المخابرات الروسية في انفجار بمخزن أسلحة عام 2014".

أتت هذه الخطوات من قبل الحكومة التشيكية بعد يومين فقط من إعلان واشنطن فرض عقوبات واسعة على روسيا تشمل إجراءات تستهدف 32 شخصا وكيانا وتطبيق حظر على شراء سندات الحكومة الروسية بدءاً من 14 يونيو وطرد 10 دبلوماسيين روس.

من جهتها، أعلنت روسيا اتخاذها إجراءات للرد على العقوبات من قبل الولايات المتحدة، بينها طرد 10 دبلوماسيين أمريكيين، مؤكدة أن هذه الخطوات تمثل فقط جزءا من الإمكانيات المتوفرة لديها.

وهناك حرب باردة بين أمريكا وروسيا ودول أخرى خلال السنوات الأخيرة تعكسها العقوبات التي تتخذ ضد بعض الأشخاص والكيانات والدبلوماسيين، كما أن هناك اتهامات للروس بأنهم كانوا وراء فوز الرئيس السابق دونلد ترامب وتزوير الانتخابات.