المخا.. "الحرمين" تعاود إمداد مشتركيها بالكهرباء وملاك محلات: خسائرنا تضاعفت مع اعتمادنا على المولدات

المخا تهامة - منذ 38 يوم و 21 ساعة و 57 دقيقة
المخا، نيوزيمن، خاص:

أعادت شركة الحرمين، يوم الأربعاء، إمداد مشتركيها بالطاقة الكهربائية، بعد أربعة أيام على انقطاعها، إثر حادث عرضي تسبب في وفاة شابة بمدينة المخا.

وقال مصدر في الشركة لنيوزيمن، إن التيار كان من المقرر له العودة، أمس الثلاثاء، لكنه تأخر بسبب إجراءات توقيع أهالي الشابة المتوفية على محضر تنازل، تمهيداً لتسوية القضية.

وكان مستثمرون وأرباب أعمال قالوا إن خسائرهم اليومية تضاعفت مع لجوئهم إلى استخدام المولدات الخاصة في ظل ارتفاع أسعار الوقود.

وقال مالك محل لغسيل الملابس، إن أغلب أعماله متوقفة بسبب اعتماده على مولد خاص غير قادر على إمداده بالكهرباء التي تحتاجها أجهزة الغسيل في المحل الذي يديره.

وأضاف إن حاجته للتيار الكهربائي لتمضية أعماله تزداد باستمرار، مؤكدا أن القطاع الخاص وجد الخدمة التي يبحث عنها ملاك المحلات التجارية.

وعبر مالك مقصف عن انزعاجه من استمرار توقف الشركة، قائلا إن الاعتماد على المولدات الخاصة لم تعد مجدية في ظل ارتفاع أسعار الوقود.

وقال طارق، مالك مقصف الزطي، أشهر مقاهي المخا وأقدمها، إنه يدفع شهرياً 60 الف مقابل الحصول على تيار شركة الحرمين لتوليد الطاقة، لكن المبلغ يتضاعف في حال اعتمد على المولد الخاص.

وأوضح أن المولدات لم تعد ذات جدوى اقتصادية بسبب حاجتها للصيانة المستمرة، فضلاً عن عدم قدرتها على تشغيل ثلاجات المحل خلال شهر رمضان.

وشهدت المخا، خلال الأيام الأربعة الماضية، توقف إمدادات الكهرباء التي توزعها شركة الحرمين، لكن التيار عاد مجدداً، ما يشير إلى انتهاء كثير من المواطنين المعتمدين عليها.

وتتقاسم شركتا الفيصل والحرمين، تزويد سكان المخا بالكهرباء بعد توقف المحطة البخارية أقدم محطات توليد الطاقة بالبخار في المحافظات الشمالية.