بمشاركة 80 خطيبا ومرشدا إب : اختتام دورة تدريبية في فن الخطابة والإلقاء

بمشاركة 80 خطيبا ومرشدا إب : اختتام دورة تدريبية في فن الخطابة والإلقاء

المخا تهامة - الجمعة 13 يونيو 2014 الساعة 10:03 م

خاص - عبدالعزيز الويز آ اختتم صباح أمس في مديرية العدين بمحافظة إب فعالية " الدورة التدريبية الأولى في فن الخطابة والإلقاء" التي أقامها مركز السنة للعلوم الشرعية وتحفيظ القران الكريم بالمديرية ، بالتنسيق مع مكتب الأوقاف والإرشاد لعدد 80 مشارك من الخطباء والمرشدين ، من مختلف قرى وعزل أربع مديريات هي مذيخرة ، والحزم ، والفرع ، والعدين . وشهد الاختتام إقامة حفلاً خطابيا متميزا بالمناسبة تم فيه تكريم المشاركين في الدورة ، وأوائل المبرزين منهم ، إلى جانب الفائزين بالمسابقة الثقافية العلمية ، بحضور عدد من مشايخ العلم الشرعي والدعاة والخطباء والاكاديمين البارزين في اليمن ، وأعضاء في السلطة المحلية بالمديرية ووجهاء ومواطنين بالإضافة إلى المشاركين في الدورة . وألقى الشيخ عبدالعزيز الدبعي رئيس جمعية الحكمة اليمانية الخيرية كلمة عن الضيوف بالمناسبة هنأ فيها المشاركين على ما اكتسبوه من معارف ومهارات، متمنياً منهم عكس ما تلقوه في إصلاح الناس وهم في حقل الدعوة والخطابة ، وان يعرفوا انهم على ثغرة عظيمة ، كما هنأ القائمين على المركز على إقامة مثل هذه الفعاليات الهادفة داعيا إياهم إلى الاستمرار بذات النشاط والألق . كما ألقى مدير أوقاف مديرية حزم العدين كلمة عن المشاركين تحدث فيها عما تلقوه في الدورة ، مبيناً جهود المركز في إقامة الأنشطة الخيرية طوال العام واهتماماته بجميع العاملين في حقل الدعوة والإرشاد دون استثناء . آ الدورة التي تضمنت تطبيقات عملية، و إقامة أسمار ثقافية ومسابقات علمية ، جاءت بحسب مدير مركز السنة للعلوم الشرعية ابي عبدالله احمد بن منصور العديني " استشعارا من إدارة المركز لأهمية الخطابة ولاسيما خطبة الجمعة في خلق الوعي لدى المجتمع ، وصناعة الرأي ، وتوجيه الخطى ، وضرورة التناغم مع هذه الأهمية بالاضطلاع في إعداد كادر متمكن وعارف للقيام بالمهمة على الوجه المطلوب ، وخلق خطاب مسؤول وبناء وأمين يعي أهميته والمصلحة العامة، خطاب خالي من الأخطاء والتعصب والتطرف والتحريض السلبي " . آ وتلقى المشاركين في الدورة التي استمرت خمسة أيام متتالية العديد من المهارات والمعارف في فن الخطابة والإلقاء، إلى جانب التعرف على العديد من المسائل والأحكام الهامة المتعلقة بهما خاصة خطبة الجمعة ، على أيدي مشايخ علم ودعاة واكاديمين بارزين تحت عناويين مختلفة . يشار أن مركز السنة للعلوم الشرعية منذ التأسيس له العديد من الفعاليات الأنشطة التعليمية والخيرية والدعوية والتوعوية والثقافية على مدار العام ، منها ما هو دائم كما في تحفيظ القران الكريم وتعليم العلوم الشرعية ،وافامة الدروس والمحاضرات اليومية ، ومنها ما هو موسمي كمشروع إفطار الصائم وتوزيع المواد الغذائية والأضاحي والملابس على الفقراء والمحتاجين ، إلى جانب إقامة الرحلات العلمية والترفيهية ، ومنها ما هو حسب الحاجة كبناء المساجد وترميمها وتجهيزها بالمستلزمات ، بالإضافة إلى إقامة العديد من الدورات والمسابقات وغيرها من الأنشطة المختلفة .