الزبيدي يستقبل السفير الصومالي في العاصمة عدن

الجنوب - الاثنين 09 أغسطس 2021 الساعة 06:21 م
عدن، نيوزيمن:

أشاد سفير جمهورية الصومال الفيدرالية بالعاصمة عدن، السيد عبد الله حاشي شوريه، بالجهود الأمنية والسياسية التي يبذلها المجلس الانتقالي الجنوبي. 

ورحب شوريه باستقبال الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي، رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، صباح الإثنين، سفير جمهورية الصومال الفيدرالية بالعاصمة عدن، السيد عبد الله حاشي شوريه، والملحق الثقافي بالسفارة الصومالية، السيد عمر شيخ. 

ودعا السيد شوريه، كافة البعثات الدبلوماسية الدولية، والمنظمات الدولية، إلى القدوم إلى العاصمة عدن، ومزاولة عملها ونشاطها من العاصمة السياسية عدن، باعتبار أن عدن أصبحت مكانًا مُستقرًا، وآمنًا لمزاولة أي عمل أو نشاط. 

كما أشاد السيد شوريه، بالاستقرار الأمني الكبير الذي تشهده العاصمة عدن، معتبرًا أن وجود أي فجوات أمنية أمر بديهي، باعتباره يحدث في أغلب عواصم الدول الكبرى، وكل دول العالم، غير أن عدن لا تشهد أي فجوات أمنية إلا ما ندر، ومع الأيام سيتم التغلب عليها، مؤكدًا أن ذلك شاهده بنفسه أثناء تجواله بسيارته الشخصية في أرجاء العاصمة عدن. 

وقدم السفير الصومالي، في ختام اللقاء، للرئيس الزُبيدي، شرحًا تفصيليًا عن عمل السفارة بالعاصمة عدن، وأهم المعوقات، والصعاب التي تواجه عمل السفارة، وكيفية تجاوزها في قادم الأيام، من خلال التعاون، والتنسيق مع قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي. 

وقدم الرئيس الزُبيدي، للسفير الصومالي، شرحًا كاملًا عن الخطوات السياسية والأمنية التي يقوم بها المجلس الانتقالي الجنوبي على أرض الواقع، مؤكدًا أن المجلس على استعداد لتقديم كافة أشكال التسهيل، والدعم، والتعاون، مع السفارة الصومالية لتؤدي مهامها على أكمل وجه. 

وشدد الرئيس القائد على أهمية التعاون المُشترك، وتبادل المعلومات بين البلدين لمواجهة التحديات الراهنة، لا سيما التنظيمات الإرهابية التي تُشكل خطرًا كبيرًا على أمن، واستقرار الجنوب والصومال خاصة، والمنطقة العربية عامة.