الإخوان يعبثون ويتهمون خصومهم.. قائد حزام الصبيحة: عازمون على اجتثاثهم

الجنوب - السبت 16 أكتوبر 2021 الساعة 09:18 م
لحج، نيوزيمن:

قال العميد وضاح عمر الصبيحي، قائد قوات الحزام الأمني في محور الصبيحة بمحافظة لحج، إن الإخوان يحاولون إرباك المشهد وخلط الأوراق والسيطرة على طور الباحة عبر مدير المديرية الإخواني عبدالرقيب البكيري، وبدعم من قائد اللواء الرابع مشاة جبلي الإخواني أبوبكر الجبولي.

وأشار الصبيحي، في تصريح صحفي نشره المركز الإعلامي للمحور، أن السلطة ترمي فشلها في توفير الخدمات وتثبيت الأمن على قوات الحزام الأمني، مطالباً بإفساح المجال لقوات الحزام الأمني للسيطرة على طور الباحة وتمكينها من كل النقاط المنتشرة في المديرية والتي تتبع قوات جيش الإخوان الذي ليس من مهامه الأمن، وستقوم قواته بمهامها الأمنية في تأمين المديرية وبعد ذلك يحق لهم انتقادها ورمي كل الإخفاقات والفشل عليها بعد أن يسلموها المهمة.

وقدم العميد الصبيحي شكره لمحافظ المحافظة اللواء أحمد التركي  على جهوده في أن تستلم قوات الحزام الأمني النقاط الأمنية في المديرية، مشيرا ان الإخواني البكيري انقلب على ذلك الاتفاق لأجل إرباك المشهد.

وبين الصبيحي أن البكيري يتحصل على إيرادات ونسبة من ضرائب القوات المشتركة كفيلة بتوفير الخدمات، موضحا أن لديه ما يثبت ذلك بالسندات وذلك غير ما يتم تحصيله من نقاط الجبايات.

ودعا قائد الحزام الأمني العميد الصبيحي مشايخ ووجهاء وأعيان الصبيحة الى عدم الانجرار وراء الإشاعات الكاذبة التي من خلالها لا يريد الإخوان تثبيت الأمن.

وأشار الصبيحي أنه سبق وأن ناشد وطالب المدير العام للمديرية برفع مذكرة رسمية وأوامر قبض قهرية على المتهمين في كل القضايا لكنه يتهرب ويراوغ ولا يستجيب لخطاباتهم، مبياً ان المدير في مذكرته الأخيرة التي رفعها لهم أكد انه على علم بأسماء كل المتهمين في عدة قضايا قتل وتقطع لكنه لم يصدر توجيهات لهم بالقبض على المتهمين وهذا ما يثير الشك عن علاقته مع أولئك المتهمين.

وأكد الصبيحي أن قوات الحزام الأمني قوة رافدة للأمن منفذة للأوامر ورئيس اللجنة الأمنية بحيث لم تصدر اللجنة والنيابة أي أوامر قهرية للقبض على المتهمين.

واختتم العميد الصبيحي تصريحه بأن قوات الحزام الأمني  لن تترك المجال للإخوان وأدواتهم تعبث بطور الباحة وأمنها، مؤكدا عزم القوات على اجتثاثهم، محملاً الجبولي تبعات ما حل بالمديرية وأبناء الصبيحة.