المخا.. الارتفاع الجنوني للأسعار يضاعف الأعباء المعيشية للأهالي

المخا تهامة - الأحد 21 نوفمبر 2021 الساعة 12:04 م
المخا، نيوزيمن، خاص:

تضاعفت الأعباء المعيشية للعديد من الأسر، نتيجة الارتفاع الجنوني لأسعار المواد الغذائية التي وصلت إلى أرقام قياسية مع نهاية الأسبوع.

وارتفع سعر كيس الدقيق زنة 50 كجم إلى 43 ألف ريال، وهو مبلغ يفوق قدرة الأسر على الشراء.

كما ارتفعت أسعار السكر، الأرز، الفاصوليا، وزيت الطبخ إلى أرقام مضاعفة عن أسعارها قبل ثلاثة أشهر حينما بدأت العملة في الانحدار إلى مستويات غير مسبوقة.

 وارتفع سعر إسطوانة غاز الطهي إلى 27 ألف ريال في السوق السوداء، بعدما انعدم وجودها لدى وكلاء البيع الرسميين، ما أجبر المواطنين على شرائها بأسعارها المرتفعة.

ومع تراجع قيمة المدخولات المالية للمواطنين، وارتفاع الأسعار، وجدت العديد من الأسر نفسها في معضلة عدم القدرة على شراء غذائها.

وقال ناشط لنيوزيمن، إن الوضع الاقتصادي الصعب شدد خناقه على الأسر ليس على مديريات الساحل الغربي، وإنما على كافة المحافظات اليمنية، محذرا من أزمة غذاء قادمة.

وفي مطاعم بيع الوجبات بالمخا، يتفاجأ المواطنون يوميا بأسعار جديدة، تتواكب مع الارتفاعات السعرية للمواد الغذائية.

وقال أحد المواطنين، إن الارتفاع يكاد يكون يوميا، وكل يوم هناك سعر مختلف عن اليوم الذي سبقه.

وطالب الحكومة بوضع حد لتلك الارتفاعات ومعاقبة المتلاعبين في سعر الصرف باعتبارهم أعداء يشنون حرباً على الشعب من أجل الإثراء غير المشروع.