وزيرة الثقافة تنفي تصريح منسوب لها عن "سينما في معاقل القاعدة والحوثي"

وزيرة الثقافة تنفي تصريح منسوب لها عن "سينما في معاقل القاعدة والحوثي"

المخا تهامة - الجمعة 21 نوفمبر 2014 الساعة 07:38 م

نفت وزيرة الثقافة أروى عبده عثمان صحة ما ورد في خبر موقع العربيةآ  والذي جاء تحت عنوان اليمن .. سينما في معاقل القاعدة والحوثي و " فيه ان الوزيرة "كشفت عن خطةآ  لإنشاء دور سينما ولأول مرة في محافظات قبلية منغلقة وتمثل معاقل للجماعات المتطرفة، وفي مقدمتها القاعدة وأنصار الشريعة، إضافة إلى مناطق يسيطر عليها الحوثيون" وهوما نفته الوزيرة ,وطالبت وسائل الاعلام بتحري الدقة في نشر المعلومات, وكانت عثمان قد صرحتآ  لـموقع "26 سبتمبر نت" ان وزارتها ستولي القضايا الثقافية والتراثية اهتماما خاصا, موضحة أن من أولوياتها البناء التحتي المؤسسي ومن ذلك إنشاء متحف قومي بالمواصفات العالمية يليق بالحضارة اليمنية التي تمتد إلى أكثر من ثلاثة آلاف عام باعتبار أن المتاحف الموجودة حاليا تفتقر إلى أبسط المقومات المتحفية بما في ذلك الحماية, وستعمل على إحياء دور السينما والمسرح وإيجاد دور سينما جديدة في كل المحافظات وهذا ما نصت عليه مخرجات مؤتمر الحوار الوطني وفريق الحقوق والحريات وفريق التنمية, وإيجاد مسرح قومي كما كان موجودا في اليمن شماله وجنوبه". آ وان البيوت القديمة المملوكة للدولة وتلك التي تخضع لقوى النفوذ سيتم تحويلها إلى معاهد للموسيقى بمختلف أنواعها ومراكز ثقافية تنويرية, وتعزيز جسر التواصل بين الثقافة اليمنية وثقافات الشعوب الأخرى من خلال الفلكلور والثقافة الحداثية لتأسيس قيم التعايش والتسامح وحقوق الإنسان