اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

أبين تستأنف زراعة القطن لأول مرة منذ 2011.. والسلطة المحلية ترفع السعر

الرئيسية إقتصاد وأعمال الجمعة 08 فبراير 2019 - الساعة (11:20) صباحاً

أبين، نيوزيمن، خاص:

أعلنت السلطة المحلية في مدينة أبين، جنوبي اليمن، الخميس، عن رفع تسعيرة شراء الرطل القطن من المزارعين إلى (200) ريال للرطل الواحد بدلاً من (120) ريالاً.

جاء ذلك على لسان محافظ أبين أبو بكر حسين سالم، خلال مشاركته عملية جني محصول القطن للموسم الزراعي 2018- 2019م، في مزرعة عامر المعسل بمنطقة المسيمير.

وتأتي مشاركة المحافظ تشجيعاً لمبادرة المزارع المعسل لاستئناف زراعة (40) فداناً بعد توقف زراعة القطن في أبين منذ العام 2011م، نتيجة أحداث المواجهات المسلحة مع الإرهابيين، وصولاً إلی تداعيات حرب ميليشيا الحوثي، ذراع إيران في اليمن.

ويهدف قرار السلطة المحلية برفع تسعيرة القطن، إلی تشجيع المزارعين علی استئناف زراعة هذا المحصول الاقتصادي في أبين، والتي كانت تعد من أهم المحافظات اليمنية المنتجة للقطن طويل التيلة صنف (المعلم).

وكانت السلطة المحلية دعت المزارعين، في يوليو من العام الماضي، إلی استئناف زراعة محصول القطن، لكن لم يتجاوب مع تلك الدعوة إلا مزارع واحد.

وكان يزرع في اليمن صنفان من القطن، هما متوسط التيلة وطويل التيلة، ويذهب جزء من الإنتاج لمصنعي الغزل والنسيج في صنعاء وعدن، فيما تصدر الكميات المتبقية إلى الخارج.

وبحسب تقارير وزارة الزراعة، فإن أعلی معدل لإنتاج اليمن من محصول القطن كان في العام 2003، حيث بلغ 29 ألفاً و91 طناً، والمساحة المزروعة منه 28 ألفاً و287 هكتاراً، لكنه تراجع ليصل في العام 2010م إلى 25 ألفاً و154 طناً بفعل تناقص المساحة المزروعة منه في نفس العام إلى 19 ألفاً و964 هكتاراً.

ورغم تركز زراعة القطن في سهل تهامة مدينة الحديدة ودلتا أبين ودلتا أحور بـ أبين ودلتا تبن بلحج، إلا أن تلك المناطق شهدت خلال السنوات الأخيرة تراجعاً كبيراً في زراعة وإنتاجية القطن.

ووفقاً لبيانات الإحصاء الزراعي، فقد انخفضت إنتاجية محصول القطن بمدينة الحديدة من 17 ألفاً و315 طناً عام 2003م إلى 15 ألفاً و529 طناً عام 2007م، بينما انخفضت إنتاجية أبين من 7 آلاف و523 طناً إلى 5 آلاف 695 طناً، وإنتاج لحج من 4 آلاف و218 طناً إلى ألف و878 طناً خلال نفس الفترة.

لودر.. رصاصة ضد القاعدة وأخرى ضد الحوثي

"وين الفلوس" حملة يمنية تطالب الأمم المتحدة والمنظمات بالكشف عن أموال المانحين لليمن أين تذهب؟

العود جبهة أخرى مخذولة وحجور جديدة في إب.. تفاصيل غير وافية

ما عدا العود جنوباً وكتاف شمالاً جميع الجبهات متوقفة.. هل انتهت الحرب مع الحوثيين؟

مواطن يطلب من الرئيس هادي سلفة مالية