اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

اخبار اليمن,اليمن الأن,نيوز يمن,صنعاء,عدن,الحوثي,حضرموت,التحالف العربي,

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

نيوزيمن

فريق أممي في طريقه لتفريغ النفط من ناقلة "صافر" قبالة الحديدة

الرئيسية الحديدة الخميس 22 أغسطس 2019 - الساعة (10:58) مساءً

عدن، نيوزيمن:

أكدت مساعدة الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية أورسولا مولر وصول فريق تقييم أممي إلى جيبوتي في طريقه إلى ناقلة النفط صافر العائمة في البحر الأحمر المهدَّدة بتسريب نفطي هائل.

وذكرت أورسولا مولر على حسابها في تويتر أن "ناقلة النفط صافر الراسية قبالة سواحل اليمن تنذر بالانفجار. إنها تحمل 1.1 مليون برميل سيؤدي التسرب النفطي إلى حدوث كارثة".

وأضافت: "سعيدة بوصول فريق التقييم التابع للأمم المتحدة إلى جيبوتي، حيث سيتوجه إلى الناقلة الأسبوع المقبل"، مشددة على أن "التعاون من الجميع كان وسيظل ضروريًا".

وتحتاج الناقلة الراسية بالقرب من ميناء رأس عيسى في الحديدة منذ أربع سنوات لتفريغ حمولتها وإجراء فحص فني وصيانة عاجلة لتفادي كارثة بيئية وشيكة.

وأطلقت شركة صافر للعمليات البترولية، نهاية يوليو الماضي، نداء استغاثة لجميع الجهات المحلية والدولة المطلة على البحر الأحمر للتدخل السريع والطارئ في اتخاذ قرار البيع الفوري للنفط وتفريغ الخزان العائم وذلك لاحتواء أكبر كارثة بيئية على وشك الحدوث.

يذكر أن ميليشيا الحوثي، التي تسيطر على ميناء رأس عيسى النفطي في محافظة الحديدة، رفضت طوال الفترة الماضية السماح لفريق فني تابع للأمم المتحدة تفريغ خزن النفط الخام العائم، مشترطةً أن تعود عوائد مبيعات النفط لفرع البنك المركزي الواقع تحت سيطرتها في العاصمة صنعاء.

د. عبدالودود مقشر- دور ثوار الساحل التهامي في 26 سبتمبر : يوسف الشحاري

من هو رئيس العصابة الذي تبنى الحوثي قصف أرامكو بدلاً عنه؟

في الطريق إلى 21 سبتمبر.. الإقصاء والفساد والجبايات

الشرعية وإهلاك المواقف.. بيان عُقال الحارات الثلاثي في حضرة حكام الفندق الأربعة

إحاطة غريفيث خلت من "الحديدة" وهيمن عليها "قلق" هجمات أرامكو والوضع في الجنوب (تفاصيل)