مركز حقوق الانسان يستنكر الصمت الدولي تجاه جريمة بير باشا بتعز
السياسية
2017/08/28 الساعة 17:10

 استنكر مركز المعلومات والتأهيل لحقوق الإنسان، صمت المجتمع الدولي وخاصة الأمم المتحدة والدول الراعية لمبادرات السلام في اليمن إزاء القصف المدفعي المستمر الذي تقوم به ميليشيا الحوثي وصالح الانقلابية، على المدنيين في محافظة تعز.

وأوضح أن المعايير المزدوجة تسهم في استمرار العنف والقتل في اليمن، وتعزيز الشعور بخذلان العالم والجهات التي يفترض بها الحفاظ على السلام واحترام حقوق الإنسان.

وقال بيان للمركز ان استهداف المدنيين بتعز هي جرائم حرب مكتملة الاركان وسيلاحق مرتكبوها في كل مكان.

_PRINT_FROM Email: [email protected] www.newsyemen.net