محمد الخامريمحمد الخامري

اغتيال الحمادي استكمال لمشروع هيكلة الجيش وتصفية قياداته

مقالات

2019-12-03 22:07:54

أعتقد أن جريمة تصفية قائد اللواء 35 العميد عدنان الحمادي وشقيقه تأتي استمراراً لمسلسل هيكلة الجيش الذي أعلنه الرئيس عبدربه منصور هادي بداية تسلمه الحكم، والذي تبعه تصفية خيرة رجال وكوادر المؤسسة العسكرية؛ بدءاً بالقوات الجوية التي تساقطت طائراتها الحربية بطواقمها في صنعاء، مروراً بشيطنة بعض القيادات العسكرية التاريخية المحنكة باختلاق القصص حولهم وازاحتهم من مناصبهم في الحرس الجمهوري والقوات الخاصة والحماية الرئاسية وغيرها من المعسكرات، ثم تصفية اللواء حميد القشيبي، رحمه الله، عام 2014 وانتهاءً بالتصفية الكبرى لمعظم القيادات العليا والوسطية في القاعة الكبرى واغتيال اللواء الشدادي في مأرب عام 2017..

وهناك المئات من الضباط والقيادات العسكرية تم تغييبهم واستهدافهم وتهميشهم، وهو مخطط يجري تنفيذه بدقة عالية لتحويل الجيش اليمني إلى مليشيات طائفية وعصابات مناطقية على غرار ما تم مع الجيش العراقي واللبناني، والمسلسل مستمر في سوريا وليبيا.

#غريمنا_الدنبوع_ومادونه_تفاصيل

* من صفحة الكاتب على الفيسبوك

-->