صالح علي الدويل

صالح علي الدويل

تابعنى على

شهداء شبوة ومعايير نهب التمكين الإخواني!!

منذ 291 يوم و 16 ساعة و 38 دقيقة

أفلس التمكين واضطربت أبواقه، فإما صمتت ولم تبرر نهب وإتلاف محتويات معرض شهداء شبوة وامّا انهم شهداء الانتقالي فاعطوه شرفا لم يدّعيه وامّا انه منهوب.

إذا كان منهوبا ردوه لأصحابه، لكن.. كيف نهبتوا مقر النقابات في شبوة وبيان ادانة نهب مقرها اسمعوا به آذان الجميع الا آذانكم؟

عمل التمكين ضجيجا ترافق واحتلاله لشبوة عنوانه اخراج النهابين من البيوت والمؤسسات العامة ونفذوه باختلاف واختلال معايير الاخراج!!

فلم يساووا، نهب الإخواني الذي نهب منزل مدير التربية في شبوة وهو منزل بنته الوزارة ضمن مقاولة ثانوية رئيسية وداخل سور المدرسة في عتق مخصصا لصفة مدير التربية مهما كان وليس لشخصه، مثلما بُنِي منزل مدير شرطة محافظة شبوة لصفته لا لشخصه، احتال الإخواني -وهم أهل احتيال- حين كان مديرا للتربية باختلاس المنزل الذي بعهدته ويقال انه بطريقة فساد وثّقه باسمه فصمت التمكين الإخواني لأن الرجل من اقطابه فلا تجوز حتى مساءلته!!

النهّاب البدوي كان أكثر شرفا وصدقا من النهاب الإخواني، فلم يقونن نهب منزل مدير الأمن بل سلّم ما نهبه، امّا الإخواني فكما يردد الإخوان انه استخرج وثائق تثبت ملكيته.. هل بهكذا تلفيق وتزوير وفساد سيصلحون لنا الدنيا بالدين؟

لا تصلحوا الدنيا، بل اعيدوا منزل مدير تربية شبوة فلا يجوز توثيقه الا ببيع في مزاد علني لصالح مؤسسته، اما توثيق اختلاس العهدة فينطبق عليه قول الامام علي بن ابي طالب لأحدهم:

سَمِعْتُك تَبْنِي مَسْجِدا مِنْ خيانة، فحالك:
كمطعمة الزهاد من كدِّ فرجها،

لَكِ الوَيْلُ، لا تَزْنِي، ولا تَتَصَدَّقي.

نعود لمعرض الشهداء وهم اختاروا ان يكون عنوان الاتلاف معهد مهني فأُتلِفوا كل محتوياته بحجة انه منهوب وانهم يحتاجونه معهد مهني ليجدوا من يقول انه عمل من اجل التنمية.

يا "تمكين":

انهبوا المنهوب تحت اي شعار، لكن اما يستحق اولئك الشهداء ان تجمعوا صورهم بطريقة تليق بذكراهم وتبلغوا جمعيتهم او من تعرفون من اهالي اهالي عتق سيأتي وياخذ صورهم ومقتنيات معرضهم، الجمعية ليست الانتقالي وليست حزبا ولا تملك مليشيا، سيأتي اي فرد منهم ويأخذ مقتنيات المعرض.. لكن لا!!!

لا بد من إذلال ذوي الشهداء اذلالاً يقول: لماذا جعل ابناءكم دماءهم وبطولاتهم صدا ومقاومة للحوثي؟!!، فالحوثي منا واختلافنا معه في من يحكمكم وينهبكم فقط!!!

وهو اذلال في حقيقته لكل حر شريف في شبوة فدماء اولئك الرجال لم تراق في تقطّع او قتل ابرياء او تهريب مخدرات بل دفاعا عن كرامة شبوة لكن رسالة التمكين تقول للجميع:

ان لا قيمة لأحد مع مشروع التمكين وجندوا طبالين لتسويق خبث تمكينهم بعنوان جاذب "التنمية!!!".

التي صمتت ابواقها في تمكين مارب وعلا ضجيجها في تمكين شبوة لماذا!!!؟

لكن هل يصدق احد ان اتلاف معرض الشهداء او نهب بقية المباني بحجة المعهد المهني؟

طبعا لم ولن يصدقها الا "تمكيني" فالمعهد الحقيقي في السوداء بنته المملكة العربية السعودية على احدث طراز وان وجدت به اضرار فانه سيستوعب بحالته الراهنة المئات من الطلاب لهذا العام ولاعوام قادمة او يمكن استيعابهم في مدرسة الاوائل التي نهبها التمكين ويعتبرها من النهب المباح وحولوها إلى معسكرات مليشياوية.

إن هدف النهب ليس التأهيل المهني فقد نكتشف وسنكتشف ان المعهد المهني في تلك البنايات فترة انتقالية حتى يتفق المصطفون الاخيار على طريقة قوننة نهب ما يريدونه بطريقة نهب قدوتهم الإخواني لمنزل مدير تربية شبوة وسيقولون: هذه وثائق دولة تثبت خصخصة المباني للمصطفين الاخيار.

ودوري يا عجلة التنمية في شبوة..

وكله بثمنه.

* من صفحة الكاتب على الفيسبوك