رضوان الهمداني

رضوان الهمداني

تابعنى على

وضع مأرب يزداد خطورة

منذ 49 يوم و 5 ساعة و 19 دقيقة

الوضع في مأرب يزداد خطورة، وكلما أبدينا قلقنا خرج القرابيع يشتموننا ويخوننا وكأن مأرب حق أماتيهم وأن لا وطنيين غيرهم!

يستكثرون عليك حتى الخوف من النكسة.. يلعن أبو شكلهم.

* * *

بداية الحرب وافق التحالف على دفع مرتبات الجيش الوطني بواقع 2500 ريال سعودي للجندي و5 آلاف ريال للضباط.

كان قوام الجيش في البداية 80 ألف جندي وضابط. 

وبعد دفع مرتبات أول شهرين، تفاجأ التحالف أن عدد الجنود قد ارتفع في الكشوفات إلى 400 ألف جندي في أسرع عملية تجنيد وهمية في تاريخ البشرية.

شعر التحالف بالصدمة وأوقف الصرف بعدها بأشهر قليلة.

ماطل التحالف بعد ذلك ورمى بفاتورة المرتبات على الحكومة الشرعية المفلسة، وكان من المستحيل على الأخيرة دفع مرتبات كل هذا الكم الهائل من الأسماء التي ارتفعت بعد ذلك إلى 500 ألف جندي.

قبل عام تقريبا خرج إلينا وزير الدفاع المقدشي يقول إن 70 بالمائة من الجيش الوطني وهمي.

والآن يحارب قلة بدون مرتبات منذ أشهر طويلة دفاعا عن مأرب.

هكذا سارت الأمور يا أصدقائي.. فلا تستغربوا لماذا أصبحت مأرب محاصرة بعد أن كان الجيش على مشارف العاصمة..!!

* * *

سيطر الإخوان على التعليم والمساجد ومن خلالها كرسوا الجهل والدجل والخرافات على مدى 60 سنة، فجاء الحوثي يحصد بأقل جهد وبلا تكلفة.

على المدى القريب والمتوسط سنظل بين هاتين اللعنتين.

ومن يعتقد أننا سنستعيد اليمن ونبني دولة محترمة على مدى الثلاثين السنة القادمة فهو إما أبله أو لا يجيد قراءة المشهد.

*جمعه نيوزيمن من منشورات للكاتب على صفحته في الفيس بوك