أحمد سيف حاشد

أحمد سيف حاشد

الوطن غنيمة حرب.. نهج المناطقيين والطائفيين والفاسدين

الأحد 17 أكتوبر 2021 الساعة 12:04 م

عندما تعري مناطقيتهم يتهمونك بالمناطقية!!

عندما تعري طائفيتهم يتهمونك بالطائفية!!

عندما تعري فسادهم يتهمونك بمساندة "العدوان"!!

هذا هو نهج المناطقيين والطائفيين والفاسدين..

"رمتني بدائها وانسلت"..

* * *

عندما تصارحهم بحقيقتهم يكيلون لك التهم الغلاظ...

يتغوطون من أفواههم ويسقطون في البذاءة المنتنة.. 

تتحول أفواههم إلى مستنقعات طافحة، ووحول ومجار تشبه شبكة الصرف الصحي.

يظنون أنهم ينتقصون منك فيما الحقيقة ينتقصون من أنفسهم..

يصيرون بعضا من قاذوراتهم وأنتن منها.

يظنون أنهم ينالون منك فيما الحقيقة ينالون من أنفسهم حتى يفقدوا كل شيء ولا يبقون غير محض عفن ونتن وقاذورات.

*  *  *

رجل الدولة لا يقبل بسلطة دون موازنة أو خطة إنفاق.. ولا يقبل بحكومة تحكم من نافذين خارجها.

رجل الدولة يفرض الشفافية لا يصادرها ويتماهى مع غيرها..

رجل الدولة لا يقبل بالفساد والانتهاكات واستباحة حقوق وحريات مواطنيه..

لا يتخلى عن مسؤوليته أمام شعبه، ويرميها على غيره.. 

لا يقطع المرتبات التي يعتاش عليها الموظفون ولا يتنصل من المسؤولية حيالهم.

رجل الدولة لا يحول الوزارات الخدمية إلى وزارات جباية وإيراد.. 

رجل الدولة لا يثقل شعبه بالجبايات لألف مناسبة تكرس الطائفية والتمزيق والإجهاز على وطن يستغيث..

*   *   *

رجل الدولة لا يهدم الوعي ولا يغتال بصيص النور، ولا يجرف التعليم، ولا يصادر المستقبل لصالح فئة أو جهة.

رجل الدولة لا يهدر المواطنة، ليحل محلها العصبويات الصغيرة، والتي يعود بعضها إلى ما قبل الدولة، أو تعيدنا هرولة إلى ظلام البائد، والعصر الوسيط.

رجل الدولة لا يعمد إلى استبعاد المتفوقين وإحلال الراسبين والفاشلين بدلا عنهم، ولا يحول الوطن إلى غنيمة حرب، ولا يتصرف بتمييز وعنصرية..

* جمعه نيوزيمن من منشورات للكاتب على صفحته في الفيسبوك