وقفة احتجاجية بصنعاء تضامناّ مع المغتربين بالسعودية وأمين الحوار يؤكد على دراسة أسباب ومشاكل الهجرة وقضاياهم

وقفة احتجاجية بصنعاء تضامناّ مع المغتربين بالسعودية وأمين الحوار يؤكد على دراسة أسباب ومشاكل الهجرة وقضاياهم

السياسية - السبت 15 يونيو 2013 الساعة 09:31 م
نيوزيمن-خاص:

تحت شعار أنقدوا المغتربين، نفذ ( نشطاء من أجل اليمن ) اليوم وقفة احتجاجية أمام وزارة شوؤن المغتربين، للمطالبة بإنقاذ المغتربين اليمنيين بالسعودية. وهاجم النشطاء وزارة المغتربين وقيادتها، متهمين الوزارة بالتقصير وعدم قيامها بدورها المناط في قضايا المغتربين والنظر لمعاناتهم. ورفع النشطاء لافتات كتب عليها"لايوجد وزارة مغتربين إلا في بلادنا ولا يعاني مغتربين في العالم مثلما يعاني المغترب اليمني"" إلى المسئولين اذا رخصت كرامتكم فكرامة المغترب اليمني غاليه علينا". من جانبه اقيمت اليوم في صنعاء ندوه "واقع العمالة اليمنية في السعودية". وأكد أمين عام المؤتمر الحوار الوطني الدكتور أحمد عوض بن مبارك أهمية دراسة أسباب ومشاكل الهجرة وقضايا المغتربين وتقييم الواقع الحقيقي للمجتمع قبل أن نرمي السهام على الآخرين. واشار بن مبارك في افتتاح الندوة الفكرية حول العمالة اليمنية في السعودية نظمتها اليوم بصنعاء مؤسسة "هي للثقافة والابداع وتنمية المرأة" بالتعاون مع المركز اليمني بمشاركة مجموعة من الأكاديميين والباحثين والمهتمين، إلى أهمية التركيز على قضية المغتربين اليمنيين في السعودية وربطها بقضايا مؤتمر الحوار الذي تطرق إليها البيان الختامي للجلسة الأولى وتضمنها فريقي العدالة الانتقالية والقضايا الخاصة، والحقوق والحريات للخروج بحلول ومعالجات لهذه القضية الهامة. ودعا المشاركين إلى أهمية العمل على متابعة وضع المغتربين اليمنيين في السعودية من خلال ضمان حقوقهم و التأمين الصحي لهم .. مستعرضاً مميزات المغتربين اليمنيين عبر التاريخ و في مختلف اصقاع الأرض وذلك من خلال الأمانة والدين و العمالة الماهرة، والتزامها بأخلاقيات العمل الذي حثنا عليه الدين الإسلامي الحنيف. و دعا رئيس المركز اليمني للجاليات عارف احمد ا لرزاع الأشقاء في دول الخليج أن يولوا المغترب اليمني أهمية كبرى تقديراً وعرفاناً بهذا الإنسان الذي ساهم في بناء المجتمعات الخليجية وحملها على اكتافه منذ القدم..