الثقافة تنفذ أول مسح ميداني للمخطوطات مطلع العام المقبل

الثقافة تنفذ أول مسح ميداني للمخطوطات مطلع العام المقبل

المخا تهامة - الخميس 25 ديسمبر 2014 الساعة 03:53 م

ينطلق مطلع العام المقبل 2015م مشروع المسح الميداني للمخطوطات اليمنية في عدد من محافظات الجمهورية. وأوضح الدكتور مقبل التام الاحمدي وكيل وزارة الثقافة لقطاع المخطوطات ودور الكتب لآ«ظ¢ظ¦سبتمبرآ» ان مشروع المسح الميداني للمخطوطات مشروع قديم حديث لم ينفذ منذ أكثر من خمس سنوات، وسيتم تنفيذه مطلع العام المقبل بتوجيهات ودعم من وزيرة الثقافة الاستاذة اروى عبده عثمان مشيراً الى ان المسح الميداني ستشارك فيه لجان من المختصين في عملية الحصر والتوثيق والفهرسة، وسيشمل المحافظات الزاخرة بالمكتبات الخاصة والاسر العلمية في أمانة العاصمة ومحافظتي صنعاء وذمار، ومدينتي تريم وزبيد وغيرها. مضيفاً الى انه لا يوجد في اليمن سوى ثلاثة دور للمخطوطات في صنعاء وتريم وزبيد حيث تحتوي دار المخطوطات بزبيد على خمسين مخطوطاً فقط برغم ان مدينة زبيد عرفت كمدينة العلم والعلماء والتي يفترض ان تحتوي على اضعاف ماهو موجود بدار المخطوطات بصنعاء. لافتاً الى ان بقاء المخطوطات في المكتبات الخاصة يعرضها للتلف بسبب عوامل البيئة وايضاً لاتجد طريقها للنور بالتحقيق والطباعة وايداعها بدور المخطوطات، سيضمن الحفاظ عليها وصيانتها وتقديمها للباحثين والدارسين للاستفادة من علومها.