عاجل..الحراك  والحوثيين يقتحمون منصة الجلسة العامة الثالثة

عاجل..الحراك والحوثيين يقتحمون منصة الجلسة العامة الثالثة

الجبهات - الأربعاء 09 أكتوبر 2013 الساعة 11:11 ص

(نيوز يمن)- خاص: اقتحم مكونا الحراكآ  الجنوبي والحوثيين آ صباح اليوم منصة الجلسة العامة الثالثة (الختامية) لمؤتمر الحوار الوطني الشامل وأعلنوا اعتصامهم في مقر انعقاد الجلسة العامة حتى تلبية مطالبهم، في حين أعلن نائب رئيس المؤتمر عبدالكريم الارياني رفع الجلسة لاستراحة قصيرة يتم خلالها اجتماع بين هيئة رئاسة المؤتمر ورئاسة الحراك الجنوبي والحوثيين. وطالب المكونات في بيان صحفي صادر عنهما مذيل بتوقيع صالح هبر ومحمد علي احمد، بحل عادل للقضية الجنوبية يرتضيه الحراك الجنوبي، وحل عادل لقضية صعدة يرتضيه انصار الله، والاتفاق على خارطة طريق مزمنة لمرحلة تأسيسية لما بعد الحوار يشترك فيها الجميع يمثل فيها الحراك الجنوبي السلمي وانصار الله ، لتنفيذ مخرجات الحوار الوطني. وقال الناطق باسم الحوثيين في مؤتمر الحوار الوطني علي البخيتي ان انعقاد الجلسة الختامية وفقا لاوضاعها الحالية يفكك أعمال المؤتمر ويهدد بفشله. وأضاف: "سنعتصم في مقر القاعة المخصصة للجلسة العامة ونواصل مناقشة تقاريرنا، وهناك فرق ما تزال تناقش تقاريرها، في إشارة إلى فريق القضية الجنوبية وقضية صعدة التي لم تنه تقاريرها الختامية. من جانبه جدد نائب رئيس مؤتمر الحوار الوطني عبدالكريم الارياني التأكيد على أن هيئة رئاسة المؤتمر عندما اجتمعت برئاسة رئيس الجمهورية رئيس مؤتمر الحوار الوطني وجميع الفعاليات تم الاتفاق على ان تبدأ الجلسات بتاريخ يوم أمس، وأعلن الاتفاق". وأضاف: "وفي نفس الوقت طلبنا ان نلتقي بقياددة الحراك وانصار الله بعد الجلسة مباشرة للاستماع الى مطالبهم". وقال: "نرى الحل في أن يلتقي الناس ويتحاوروا ويقفوا على حلول مرضية للجميع ونرى أن تجتمع هيئة الرئاسة مع ممثلي انصار الله والحراك". وأعلن الارياني عن رفع الجلسلة لاستراحة قصيرة، للانتقال إلى اجتماع لهيئة الرئاسة مع الحراك السلمي الجنوبي وانصار الله، للتوصل إلى حل.