القهالي: تابعنا 11 قراراً من الحكومة لكي نصحح أوضاع المغتربين في السعودية  لكن لم تنفذ

القهالي: تابعنا 11 قراراً من الحكومة لكي نصحح أوضاع المغتربين في السعودية لكن لم تنفذ

السياسية - السبت 02 نوفمبر 2013 الساعة 07:41 م

قدم وزير شؤون المغتربين مجاهد القهالي مداخلة في العامة الثالثة اليوم حول أوضاع المغتربين اليمنيين في الخارج.. وحسب إعلام الحوار ،لفت إلى أنه كان قدم مقترحاً في بداية مؤتمر الحوار لتشكيل لجنة فرعية من فرق العمل تختص بدراسةآ  أوضاع المغتربين.. كون أوضاع المغتربين من القضايا التي تهم جميع اليمنيين لتعلقها بالتنمية وكثير من مناحي الحياة داخل الوطن. وقال: "نحن في وزارة شؤون المغتربين عملنا على إصدار العديد من القرارات في مجلس الوزراء وأهمها قرار وقف وازالة جميع الجبايات غير القانونية، وصدر القرار من المجلس لكن للأسف لم ينفذ إلى الآن". وأضاف: "كما صدرت قرارات بإنشاء محكمة الاستثمار والمغتربين؛ وهذه المحكمة ستحل أكثر من 60-70% من مشاكل المغتربين".. مشيراًآ  إلى أن عدد من الدول وضعت محاكم خاصة بالمغتربين والاستثمار وحلت الكثير من المشكلات والمعضلات ويسرت للمستثمر والمغترب استثمار أمواله بكل سهولة ويسر. وأوضحآ  وزير شؤون المغتربين أن هناك قرارات عدة تم اتخاذها في مجلس الوزراء منها قرار متعلق بمشاركة المغتربين في الانتخابات. آ وأردف قائلا :" ولكن للأسف الشديد كل هذه القرارات لم تنفذ، ونطلب من اعضاء مؤتمر الحوار الوطني ان يساعدونا في الزام الحكومة والجهات المعنية بتنفيذ القرارات الصادرة، وكذا تشكيل لجنة مصغرة من مؤتمر الحوار الوطني تنظر في جميع ما ورد في اعمال اللجان حول ما يتعلق بالمغتربين". وبشأن أوضاع المغتربين في المملكة العربية السعودية أوضح الوزير الكهالي أن مسؤولين من الوزارة قاموا بزيارة المغتربين والتقوا بعدد من المسؤولين في المملكة وتم الاتفاق على العديد من الاجراءات لمعالجة اوضاع المغتربين اليمنيين. ومضى قائلا:" نحن في ضوء هذا كله تابعنا إصدار ما لا يقل عن 11 قراراً من مجلس الوزراء لكي نصحح أوضاع المغتربين في المملكة العربية السعودية وفي غير المملكة، ولكن للأسف الكثير من تلك القرارات لم تنفذ". واستطرد قائلا: "كما شكلت لجنة من خمس وزارات وهذه اللجنة قدمت رؤية متكاملة لحل مشكلة المغتربين في المملكة العربية السعودية وقدمنا إلى مجلس الوزراء ورفعناها لرئيس الجمهورية لكن للأسف الشديد لم يتم تفعيل هذه الرؤية". وكشف أن الوزارة أعدت رؤية كاملة لحل المشكلة القائمة وستقدمها إلى هيئة رئاسة مؤتمر الحوار.. مبينا أن قضاياآ  المغتربين تواجه للأسف الشديد بعدم الاهتمام وبعدم النظرة الجادة لدى كثير من الجهات . آ وأكد على أهمية إعادةآ  النظر في مسألة تفويج العمالة، وقال: " نحن وضعنا آلية للتفويج إلى الخارج مبنية على تجارب كثير من الدول المصدرة للعمالة. آ وقد علق نائب رئيس مؤتمر الحوار الدكتور ياسين سعيد نعمان على مداخلة وزير المغتربين.. موضحاً أن قضايا المغتربين تحتاج الى نقاش مطول. وطرح مقترحين إما إفراد جلسة في الأيام القادمة لمناقشة هذا الموضوع، أو تأخذ هيئة الرئاسة منآ  وزير المغتربين كل ما لديه في هذا الخصوص وتعرض ما تتوصل اليه على أعضاء مؤتمر الحوار.