لجنة المراقبة على وقف إطلاق النار في دماج  تتحدث عن خروقات بسيطة جدا ومصدر سلفي : جرحنا يتعرضون لاستفزازات الحوثيين وتصويرهم أمام اللجان كإرهابيين

لجنة المراقبة على وقف إطلاق النار في دماج تتحدث عن خروقات بسيطة جدا ومصدر سلفي : جرحنا يتعرضون لاستفزازات الحوثيين وتصويرهم أمام اللجان كإرهابيين

السياسية - الأحد 24 نوفمبر 2013 الساعة 04:30 م

خاص-نيوزيمن: أكدت لجنة المراقبة على وقف إطلاق النار في دماج، حدوث خروقات بسيطة جدا بين مسلحي الحوثيين والسلفيين. آ وأوضح رئيس لجنة المراقبة أمين الحميري أن خروقات تم رصدها وهى بسيطة جداً ولا تؤثر على عمل اللجنة. واليوم الاحد، دخلتاللجنة الرئاسية والبرلمانية والهيئة الشعبية لمكافحة المد الطائفي إلى منطقة ذدماج. وقالت مصادر بأن قافلة غذائية للهيئة رافقت اللجنة مكونة من مواد غذائية ودوائية. و وقالت مصادر نيوزيمن أن اللجنة باشرت عملها في ستة مواقع هي الجميمة، الخانق، المشرحة، عبدالكريم، بيوت اللوم والمدرس وقامت بتوزيع 24 مراقب في عدد من المواقع . وقالت مصادر سلفية لنيوزيمن بان الصليب الأحمر نقل 21 من الجرحى ، واصفاّ أوضاعهم بالخطيرة. ووفقا للمصادر فإن الجرحى يتعرضون أثناء نقلهم لاهانات وتعسفات جماعة الحوثي ، وبنظر اللجنة العسكرية. وأوضح بان الحوثيين يقومون بتصوير الجرحى في وضع غير أنساني، وبعدها ينشروهم في وسائل إعلامهم على إنهم إرهابيين، مستغرباّ من عدم وضع حداّ لمثل تلك الاستفزازات من قبل اللجنة.