وافق مجلس الوزراء على مشروع نشر استخدام تكنولوجيا الطاقة الشمسية، بناء على التقرير المقدم من وزير الصناعة والتجارة، سعد الدين بن طالب. وأوضح الوزير بن طالب في تقريره المقدم إلى المجلس في اجتماعه اليوم أن المردود المالي للمشروع سيكون في حدود 70 بالمائة من الاستثمارات، إضافة الى المردودات الاقتصادية العامة الاخرى مثل توفير فرص عمل جديدة ونقل التكنولوجيا. وأكد التقرير أن الهدف الاقتصادي المرحلي من المشروع هو البدء في تقليص العجز في التوليد والتوسع والانتشار الجغرافي للتوليد والاستخدام وتقليص الكلف الانتاجية، اضافة الى توفير فرص عمل جديدة. وشكل المجلس لجنة تسيير للمشروع برئاسة وزير الصناعة والتجارة، وكلفه باتخاذ الاجراءات اللازمة لتنفيذ المشروع وتشكيل لجنة التسيير ووحدة تنفيذ المشروع، إضافة إلى إصدار القرارات والأنظمة اللازمة لتسيير انشطة المشروع ورفع تقارير دورية للمجلس. وأصدر المجلس تعليماته إلى وزراء الكهرباء والطاقة والزراعة والري والتخطيط والتعاون الدولي والتعليم الفني والمالية والمياه والبيئة التعاون لما يحقق نجاح المشروع. وطالب الجهات الحكومية التي تنفذ منشآت ومباني جديدة تخصيص كلفة ادخال تكنولوجيا الطاقة الشمسية ضمن تكلفة مشروعاتها واهمها التربية والتعليم والادارة المحلية والسلطات المحلية في امانة العاصمة والمحافظات وكذلك التخطيط للتحول الى استخدامات تكنولوجيا الطاقة الشمسية.