الموجز

استمرار لهيب الأسعار في تعز والتجار: نبيع كما اشترينا

@ تعز، نيوزيمن، تقرير خاص: إقتصاد

2018-12-01 10:11:19

واصلت أسعار السلع الغذائية، ارتفاعها المستمر في محافظة تعز رغم انخفاض سعر الدولار.

قال محافظ البنك المركزي اليمني الدكتور محمد زمام، إن السعر العادل للريال اليمني مقابل الدولار هو (450) ريالاً للدولار و(120) ريالاً للريال السعودي.

وفي جولة لنيوزيمن في أسواق تعز تبدى ثبات أسعار السلع الغذائية الأساسية التي لم يستطع المواطن الاستغناء عنها، مواصلة الارتفاع.

ونفذ مكتب الصناعة والتجارة بتعز حملة رقابية لضبط تجار الجملة والتجزئة المخالفين للتسعيرة الجديدة للمواد الغذائية.

وقال مدير مكتب التجارة والصناعة، أحمد المجاهد لنيوزيمن، إن المكتب شكل ثماني لجان ميدانية في ثلاث مديريات داخل المدينة لمراقبة أسعار بيع المواد الغذائية والاستهلاكية الأساسية، بعد تحسن سعر العملة الوطنية أمام العملات الأجنبية.

وأضاف لنيوزيمن، أن هذه اللجان تختص بإلزام التجار بتعليق قائمة الأسعار لكي يعرف المواطن الأسعار الحقيقية للمواد الغذائية والاستهلاكية.

وأكد رصد العديد من المخالفات خلال اليومين الماضيين بحدود 102 مخالفة، وتم إحالتها للنيابة العامة، لاتخاذ الإجراءات القانونية.

واتهم المواطن عبدالله نعمان، التجار بالجشع في مضاعفة الأسعار رغم التراجع الكبير لقيمة العملات الأجنبية.

وطالب في تصريح لنيوزيمن، الجهات المعنية والسلطة المحلية إلى ممارسة مهامهم في الرقابة والنزول الميداني لضبط الأسعار والمتلاعبين من التجار.

وتقول هدى سعيد لنيوزيمن، “مع التراجع الكبير لأسعار العملة، يفترض أن تشهد أسعار المواد الغذائية تراجعاً كبيراً للتخفيف من معاناة المواطنين مع غلاء الأسعار”.

في السياق، اتهم تجار تجزئة، تجار الجملة، برفع الأسعار والبيع بأسعار مرتفعة، رغم ما شهده سعر الدولار من تراجع أمام العملة المحلية.

ويقول تجار الجملة، في تصريحات متفرقة مع محرر نيوزيمن، إن البضاعة المتوافرة لديهم تم شراؤها بأسعار مختلفة، وأنه في حال تم شراء بضاعة جديدة وبأسعار جديدة سيتم تحديد السعر.