الموجز

بالصور: يمن آخر في السويد بعثته عيون الغابري الأب والابن

@ عدن، نيوزيمن: متفرقات

2018-12-21 09:42:47

المصور اليمني العالمي عبدالرحمن الغابري، منح السويديين فرصة ثمينة ليشاهدوا بعينيه يمناً غير الذي عكسه رسل الحرب والسياسة في استوكهولم ومشاورات حرب قائمة وسلام بعيد.

ثلاثة معارض فنية بعثها في مملكة السويد، الغابري؛ الأب والابن، أمين عبدالرحمن الغابري، ولديه أيضاً زرياب ثالث أضلاع مثلث عائلة فنية استثنائيةـ يحترفون اليمن على طريقتهم المدهشة وبلغة عالمية تتجاوز المفردات إلى الحياة في الضوء والكلام بلا حرف.

ذهبت صور وعيون الغابري إلى السويديين ليشاهدوا اليمن من خلالها، ومنعه تأخر الفيزا عن اللحاق وحضور الافتتاح، مخيماً في القاهرة، محل احتفاء ومدار فعاليات ومناشط على شرفه.

يقتبس نيوزيمن، إضافة إلى الصور المعروضة هنا، الشرح التالي من صفحة الأستاذ الغابري في الفيسبوك: 
"هذه الصور والإعلانات عن معارضي الثلاثة أنا وابني أمين التي أقيمت في مملكة السويد في جامعة لوند ومالمو والمعهد السويد ومركز ابن رشد..
أحببت نشرها بعدما أرسلت لي. 
اعتز بما قدمت وبالثلاث الجهات التي أقامته، ولو أني لم أحضر افتتاح تلك المعارض لأسباب قاهرة كنت فيها في قاهرة مصر انتظر الفيزا لمدة شهر ونصف الشهر".