الموجز

موشن جرافيك.. صلاة الشارع خيار اليمنيين لمقاومة "خومنة" المساجد

@ صنعاء، نيوزيمن، خاص: انفو جرافيك

2019-01-03 04:46:00

كثفت جماعة الحوثي، الذراع الإيرانية في اليمن، من سيطرتها على المساجد في صنعاء، والمناطق الواقعة تحت سيطرتها، بعد أحداث ديسمبر 2017م.

واتجهت الميلشيا إلى تعميم خطب موحدة عبر وزارة الأوقاف في حكومتها، تكرس المنابر لتلميع صورة زعيم الميليشيا لدرجة الحديث عن "اصطفائه وتعزيزه بالإسناد الإلهي".

ويوظف الحوثيون خطب المساجد لتحريض المصلين على زج أطفالهم للقتال دفاعاً عن دولة "فقيه الملازم"، ولتكريس الخطاب الديني المصبوغ بطائفية المذهب الواحد.

في حين فرضت الميليشيا ترديد "الصرخة الخمينية"، في المساجد، وتجبر المصلين على ترديدها بالقوة، الأمر الذي يقابل برفض واسع من قبل المواطنين وعادة ما يردون باعتزال تلك المساجد.

واضطر عدد من سكان صنعاء لاعتزال الصلاة في المساجد بسبب مشروع "الخومنة"، ويلجأون إلى الصلاة في الشارع، بسبب خروج خطبة الجمعة ومنبر المسجد بشكل عام عن وظيفته الأساسية.

وتنشر قناة نيوزيمن، على يوتيوب موشن جرافيك، يلخص مشروع الحوثي لـ"خومنة" مساجد اليمن، في مناطق نفوذ ميليشياته، ومحاولات فرض نموذج "قم" الديني في صنعاء.

> صلاة الشوارع.. مقاطعة خطبتي الجمعة في زمن الحوثي