أبناء شرعب الرونة ينفذون وقفة احتجاجية للمطالبة بتنفيذ طريق متعثر منذ 18 عام

أبناء شرعب الرونة ينفذون وقفة احتجاجية للمطالبة بتنفيذ طريق متعثر منذ 18 عام

السياسية - الخميس 30 يناير 2014 الساعة 07:24 م

نفذ عدد من أبناء شرعب الرونة بمحافظة تعز وقفة احتجاجية أمام مبنى المحافظة ، للمطالبة بتنفيذ طريق تعز – شرعب الرونة الريفي المتعثر منذ 20 عام. الوقفة التي دعا لها مركز الدراسات والإعلام الاقتصادي في اليمن بالتعاون مع النشطاء الشباب والقيادات المجتمعية في مديرية شرعب الرونة، طالب فيها المحتجون رئيس الحكومة ومحافظ محافظة تعز سرعة استكمال الطريق الريفي الذي يخدم مئات الآلاف من المواطنين، وسحب المشروع من المقاول السابق وإحالة المتسببين في الفساد وتعثر المشروع إلى المساءلة. وأكدت رسالة لمركز الاعلام الاقتصادي آ على أهمية التعاقد مع شركة مقاولات بمواصفات عالمية لاستئناف العمل في مشروع طريق شرعب الرونة و إصلاح ما اندثر منه، وفق خطة مزمنة، والتزام الجهات الرسمية بالشفافية في التعاقد مع الشركات المتقدمة لتنفيذ المشروع, وإشراك المجتمع المدني و الشباب ووسائل الإعلام في الإشراف والرقابة على التنفيذ. ويعاني أبناء مديرية شرعب الرونة من غياب ابسط الخدمات الأساسية المتمثلة بالطريق الرئيسي التي تربط المديرية بمحافظة تعز و بقية محافظات الجمهورية، إضافة إلى الحرمان من المياه والخدمات الصحية وتدني مستوى التعليم. و يعد مشروع طريق شرعب الرونة من أقدم المشاريع المتعثرة في تعزآ  والتي اكتنفها الكثير من الفساد حيث أنه مرآ  على افتتاح المشروع أكثر من ثمانية عشرآ  عاما, إلا أنه و الى الان لم يستكمل, و ما تم تنفيذه قد تعرض للاندثار ، و قد أدى غياب الطريق الذي يربط عزل المديرية المترامية الاطرافآ  إلى حرمان سكان مديرية شرعب الرونة من جميع الخدمات الاساسية كالماء و الكهرباء, و الصحة و تدني مستوى التعليم. يذكر أن هذه الوقفة تأتي عقب تنفيذ لقاءات شبابية لدراسة الاحتياجات والأولويات وتضمينها في الخطط المحلية ضمن مشروع أصوات الشباب والنساء الذي ينفذه مركز الدراسات والإعلام الاقتصادي في 5 محافظات يمنية بالتعاون مع بعثة الاتحاد الأوروبي في اليمن.