اتساع جرائم التصعيد بمدينة الحديدة ودورة التصفيات الحوثية تجهز على "حمران"

@ الحديدة/المخا، نيوزيمن: الحديدة

2020-07-10 10:12:36

رفعت مليشيا الذراع الإيرانية مستويات جرائم القصف والتصعيد العسكري الخطير داخل مدينة الحديدة امتدادا ليوميات التصعيد الواسع خلال أسبوع كامل في كافة قطاعات جبهات الحديدة والساحل الغربي.

أبلغت مصادر ميدانية وعسكرية عن مضاعفة مليشيات الحوثي تحركاتها والتعزيز بمقاتلين وعتاد وأطقم إلى مناطق التماس والمناطق السكنية المحاذية في مدينة الحديدة.

إلى ذلك، ووفقا لمصادر ميدانية بالقوات المشتركة، أحرقت المليشيات مخازن شركة العامري في شارع صنعاء داخل مدينة الحديدة أثر قصفها المدفعي وخرقها المتكرر لوقف إطلاق النار.

المليشيات استهدفت مقر شركة العامري بقذائف المدفعية متسببة بإحراق المخازن التابعة للشركة، وردت القوات المشتركة بإخماد مصادر النيران الحوثية.

>> عن كثب- القوات المشتركة في الحديدة تؤكد "التعامل مع تصعيد حوثي مفتوح" أنهى ستوكهولم

ويوم الخميس استشهد طفل برصاص قناص مليشيات الحوثي في شارع الخمسين شرق مدينة الحديدة. وقال مصدر طبي في مستشفى الدريهمي أن الطفل مراد عبدالقدوي سعدان البالغ من العمر 10 أعوام، من ابناء منطقة كمران، استشهد إثر تعرضه لرصاصة قناص حوثي اخترقته في منطقة الظهر وخرجت من الجهة الأمامية من تحت القلب وهو ذاهب لجلب الأكل لأهله . 

وتأتي هذه الجريمة للمليشيات الحوثية بعد يوم من استهداف مليشيات الحوثي للمواطن علي مرشد فليفل وهو على متن دراجته بصاروخ حراري في طريق الخوخة حيس.

وقصفت مليشيات الحوثي بقذائف المدفعية مناطق متفرقة من مديرية الدريهمي جنوب الحديدة وتمكنت القوات المشتركة من إخماد مصادر النيران وأوقعت خسائر في صفوف المليشيات. 

القوات المشتركة أفشلت يوم الخميس هجوما للمليشيات الحوثية غرب مدينة حيس سقط على إثره قتلى وجرحى في صفوف الحوثيين بينهم مشرف، وفقا لمصدر إعلامي باللواء السابع عمالقة مع نيوزيمن.

في اتجاه آخر كشفت مصادر القوات المشتركة قيام المليشيات الحوثية بتصفية القيادي الحوثي المدعو محمد سليمان حمران، مشرف زراعة الألغام والعبوات الناسفة في الساحل الغربي، إثر خلاف أعقبته المليشيات بتصفيته بكمين مسلح أدى إلى مقتله . 

وأكدت المصادر أن تصفيه القيادي محمد سليمان تهدف إلى طمس معالم وخرائط الألغام التي قام بزراعتها في الساحل الغربي.