جبهات الضالع: تقدم كاسح للقوات المشتركة والجنوبية (حصاد)

@ الضالع، نيوزيمن، خاص: الجبهات

2020-07-16 00:06:16

تصاعدت حدة المواجهات المحتدمة في جبهات شمال الضالع مساء الأربعاء وليل الأربعاء/الخميس بعد هدوء حذر لساعات قليلة عقب معارك طاحنة اكتسحت مليشيات الحوثي يوم الأربعاء وانتزعت وحررت مواقع ومناطق مهمة وطاردت الحوثيين إلى عمق شليل.

وفقا لمصادر عسكرية وميدانية مع نيوزيمن، تحاول المليشيات الحوثية وبعد معارك طاحنة التقدم الى مواقع محيطة من مناطق المواجهات في جنح الليل وإخراج جثث لعناصرها الذين لقوا مصرعهم خلال معركة الأربعاء.

وبحسب مصادر فان من بين القتلى الحوثيين قياديا بارزا وعشرات المقاتلين علاوة على أسرى وجرحى واغتنام أسلحة.

وتم العثور على وثائق بعد فرار مليشيات الحوثي من مواقعها صباح الأربعاء.

وشرعت المليشيات بعد هزيمتها تلغيم مدرسة بيت الشرجي وتفجيرها عن بعد.

حصيلة يوم مزدحم

القوات المشتركة والجنوبية شنت هجوماً كبيراً على مواقع المليشيا الحوثية، في قطاعي باب غلق والفاخر وحررت حبيل العبدي، إضافة إلى مناطق شعب الماء، وتبة الهوا، والدار الأبيض، وحصن ومنزل عبدالله الحاج.

في تطور عسكري لافت واصلت القوات المشتركة وقوات المقاومة الجنوبية تقدمها في تحرير كامل تراب الفاخر وسوقها.

ووصلت الاشتباكات إلى مفرق بيت الشرجي والتباب المحاذية له.

وعلى وقع التطورات العسكرية تتقدم القوات المشتركة والجنوبية بشكل ثابت ومن المتوقع أن تحمل الساعات القليلة القادمة نبأ تحرير المناطق المجاورة بشكل كامل.

واستطاعت القوات المشتركة والجنوبية منذ فجر اليوم تلقين المليشيات الحوثية دروسا بليغة نتيجة لمعارك عنيفة تدور في باب غلق شمال الضالع نتج عنها تكبيد العدو خسائر بشرية جسيمة وتدمير مدرعة وفرار العناصر الحوثية باتجاه منطقتي هجار وشليل وحبيل بيت الشرجي.

ولقي قيادي بارز في صفوف المليشيات الحوثية حتفه صباح الأربعاء خلال معارك عنيفة باغتت المليشيات من ثلاثة محاور في قطاع الفاخر شمال غرب الضالع.

وقالت مصادر ميدانية إن المليشيات الحوثية تكبدت خسائر بشرية فادحة خلال المعركة إلى جانب فقدانها أحد القيادات البارزة.

القوات المشتركة والمقاومة الجنوبية شنت صباح الاربعاء عمليات هجوميه استباقية وإغارة واسعة على مواقع ميليشيات الحوثي في جبهات قطاع باب غلق وجبهات قطاع الفاخر شمال غرب قعطبة.

المتحدث الرسمي باسم محور الضالع القتالي فؤاد جباري أكد السيطرة على عدد من المواقع الاستراتيجية منها: تبة الهوا، والبطحاء، ومدرسة حبيل العبدي، وغيرها من المواقع وحققت الأهداف المرجوة بالإضافة لاغتنام أسلحة متوسطة وخفيفة وقتل وجرح اكثر من 25 من ميليشيات الحوثي وأسر آخرين خلال هذه العملية.

وتعمل القوات المشتركة وقوات المقاومة الجنوبية على تأمين كل المواقع والمناطق التي يتم تحريرها والسيطرة توازيا وخطط عسكرية واستراتيجيات مرسومة للتقدم نحو بقية المناطق الخاضعة للميليشيات.

أخضعت عمليات القوات المشتركة والجنوبية الكاسحة والمتواصلة ميليشيات الحوثي لحرب استنزاف مكلفة للغاية دفعت إليها الميليشيات تباعا بتعزيزات عسكرية كبيرة وزجت الأفواج المتتابعة من التعزيزات المستقدمة من محافظتي إب وذمار في محارق فعلية يومية في جبهات الضالع.