قيامة حضرموت.. سيول بشرية نسفت ادعاءات المشككين وأكدت على واحدية الخيار الجنوبي

@ عدن، نيوزيمن، خاص: تقارير

2020-07-20 00:02:35

‏رسلت حضرموت عبر مليونيتها رسالة لكل العالم أن كفة الميزان سترجح للانتقالي الجنوبي وللجنوب كافة كقلب رجل واحد، ولن يبقى لقنوات الإصلاح غير صراخهم المعهود من شدة الصدمة لتجديد حضرموت العهد للجنوب، فكانت وما زالت السباقة في التضحية والفداء.

مليونية ملأت البحر والبر لتقول لا لحكومة الإخوان، ونعم للإدارة الذاتية الجنوبية.

أكد علي الكثيري عضو هيئة الانتقالي، ‏أن حشد حضرموت نسف ادعاءات المشككين وأسمع من به صمم، وحقيقة أنها فوضت وتفوض المجلس الانتقالي الجنوبي للمضي نحو تحقيق الأهداف العظيمة لشعبنا الجنوبي..

وقال اليافعي، أذهلت حضرموت الجميع بخروجها المهيب وإزالة الغشاوة عن عيون المشوشين، وبينت موقفها الثابت تجاه الجنوب، وقدمت استفتاء شعبيا ومبايعة جماهيرية شاملة للانتقالي في حضرموت.

وفي السياق، قال الناشط سالم صالح، ‏الجنوب العربي تاريخ وهوية، واليوم حضرموت تعيد تأكيد هويتها الجنوبية وتفويضها للانتقالي ومطالبتها بالادارة الذاتية، وحقها في الاستفادة من ثرواتها ورفضها لوجود اللصوص مليشيا الإصلاح والإرهاب والاحتلال على أراضيها.

من جانبه قال اليافعي، السيول البشرية في مظاهرات حضرموت علمت من باعوا ضمائرهم وشرفهم العسكري والسياسي للاحتلال الإخواني أي منقلب سينقلبون عندما يرون الحشود تتدفق على ميادينها تأييداً للانتقالي والنخبة الحضرمية ومبدأ استعادة الدولة الجنوبية والانحياز للمشروع العربي.