الموجز

رحيل شركة MTN وعودة "سبيستل يمن" للهاتف النقال

@ عدن، نيوزيمن، خاص: إقتصاد

2020-08-10 11:50:40

أعلنت شركة MTN يمن للهاتف النقال، انها مستمرة بعملها، في اليمن، كجزء لا يتجزأ من مجموعة MTN العالمية، خلال الفترة القادمة من 3 إلى 5 سنوات.

وجاء إعلان الشركة بعد يومين من إعلان مجموعة إم.تي.إن الجنوب إفريقية لاتصالات الهواتف المحمولة أنها ستتخارج من الشرق الأوسط في المدى المتوسط في إطار خططها للتركيز على إفريقيا.

وقال المدير العام التنفيذي لمجموعة "MTN" العالمية، روب شوتر، إن التركيز الأولي سيكون على التخارج من عمليات الشركة في سوريا وأفغانستان واليمن وكذلك خطط بيع حصة الأقلية البالغة 49 بالمئة والتي تملكها في شركة إيران سيل.

وقالت شركة MTN يمن للهاتف النقال، في بيان توضيحي، نشرته على صفحتها بـ"الفيس بوك"، إنه يهم الشركة أن توضح أن قرار الشركة الأم، لن يؤثر على عملها في اليمن واستمراريتها وموظفيها والتزاماتها تجاه المجتمع اليمني والمشتركين.

وكشف مصدر في الشركة لـ"نيوزيمن" أن الشركة ستعود للعمل تحت اسمها القديم شركة "سبيستل يمن" للهاتف النقال، بعد تنفيذ قرار مجموعة "MTN" العالمية فض الاندماج مع شركات الاتصالات في الشرق الأوسط. 

وكانت شركة "سبيستل يمن" للهاتف النقل قد تخلت عن اسمها التجاري، بعد انضمامها إلى مجموعة MTN المحدودة فى يوليو 2006، وتحول اسمها إلى شركة MTN يمن للهاتف النقال.

وتأسست الشركة في سبتمبر 2000م، كشركة مساهمة محلية ودولية تعمل بنظام ال GSM تحت الاسم التجاري "سبيستل يمن" وهي ثاني شركة اتصالات خاصة أسست في اليمن بنظام "جي اس ام" ويقدر عدد مشتركي الشركة بنحو 4 ملايين و500 ألف مشترك.