البنك الدولي: استمرار طباعة الحكومة اليمنية للعملة قوض الاقتصاد

@ عدن، نيوزيمن، خاص: إقتصاد

2020-10-24 11:11:05

قال البنك الدولي إن تمويل الحكومة الشرعية عجز الموازنة المرتفع بالسحب على المكشوف -طباعة العملة- أدى إلى تقويض استقرار الاقتصاد الكلي.

وأوضح البنك الدولي في تحديثه الأخير "توقعات الفقر الكلي في اليمن - أكتوبر 2020"، أن تحويل الحكومة العجز إلى نقود تسبب في تسريع انخفاض قيمة الريال اليمني.

وأضاف، انتقل ضعف العملة إلى الأسعار المحلية، مما أدى إلى تآكل القوة الشرائية للأسر والشركات.

وأشار البنك إلى أن الأوضاع الاقتصادية تدهورت بسرعة في 2020، مدفوعة بانخفاض صادرات النفط، وتقليص حجم الدعم الإنساني، والأمطار الغزيرة والفيضانات المفاجئة.

ولفت إلى أن تجزئة سياسات الاقتصاد الكلي بين صنعاء وعدن، أضاف مزيداً من الضغوط على الظروف الاقتصادية الهشة، مع عواقب إنسانية خطيرة.

وتوقع البنك الدولي أن التشكيل المتوقع لحكومة جديدة في إطار اتفاق الرياض، سيعزز من قدرة الحكومة الشرعية على مواجهة التحديات الاقتصادية الضخمة التي تواجه البلاد.