جبهات مأرب تشتعل بأعنف المعارك والحوثي يقترب من معسكر ماس

@ مأرب، نيوزيمن، خاص: الجبهات

2020-10-25 00:24:00

كثفت مليشيا الحوثي، الذراع الإيرانية في اليمن، من وتيرة الهجمات، في جبهات جنوب وغرب محافظة مأرب، بعد تراجع نسبي في حدة المواجهات خلال الأيام الماضية.

وفي وقت سابق من السبت، اندلعت معارك وصفت بالعنيفة بين قوات الجيش والقبائل من جهة، والمليشيا الحوثية من جهة أخرى، تمكنت خلالها الأخيرة، من السيطرة على مواقع قريبة من معسكر ماس الاستراتيجي.

وقالت مصادر قبلية لـ"نيوزيمن"، إن مليشيا الحوثي سيطرت على مواقع الصفراء وال شيبان وصولاً إلى محطة ماس القريبة من معسكر "ماس" في منطقة الجدعان.

ووفقا لمصادر "نيوزيمن"، فقد قتل في معارك (السبت) ستة من مقاتلي الجيش والقبائل، ثلاثة منهم من رجال قبائل الجدعان وثلاثة من منسوبي اللواء 125 التابع للقوات الحكومية، فيما لم تعرف بعد أعداد قتلى المليشيا الحوثية.

في السياق، شنت القوات الحكومية، قصفا مدفعيا على مواقع الحوثيين في جبهة المخدرة غربي مارب، ما أسفر عن قتلى وجرحى في صفوف المليشيا، وفق ما أفاد مصدر عسكري لـ"نيوزيمن".

وتشهد جبهة المخدرة، مواجهات شرسة منذ فجر الجمعة، وسط خسائر كبيرة في صفوف مليشيا الحوثي.

واندلعت الاشتباكات عقب هجوم شنته المليشيا الحوثية صوب مواقع قوات الجيش والقبائل في جبهتي نهم والمخدرة غربي مأرب.

ووفقا لمصادر نيوزيمن فقد سيطرت مليشيا الحوثي على مواقع تطل على خط إمداد ميمنة وقلب جبهة المخدرة بوادي مدغل ومناطق اخرى منها قرية آل شيبان وتجاوز قرية ووادي آل راصع من جهة الشمال ومنطقة ساهر ومحطة ماس ونبعة.

كما توغلت مليشيا الحوثي باتجاه آل شبوان وقرى آل دومان.

وفي جنوب مأرب، تمكنت قوات الجيش والقبائل، من كسر هجوم عنيف للمسلحين الحوثيين على جبل آل أحمد في أطراف مديرية رحبة جنوبي المحافظة.