حميد الأحمر يزور روسيا بدعوة رسمية من خارجيتها ويؤكد اهتمام حزب الإصلاح بتطوير وتعزيز العلاقات اليمنية والروسية

حميد الأحمر يزور روسيا بدعوة رسمية من خارجيتها ويؤكد اهتمام حزب الإصلاح بتطوير وتعزيز العلاقات اليمنية والروسية

السياسية - السبت 26 أبريل 2014 الساعة 08:43 م

خاص-نيوزيمن: كشف النقاب اليوم في العاصمة صنعاء، عن زيارة قام بها الثلاثاء الماضي إلى روسيا، عضو الهيئة العليا لحزب الإصلاح، يرافقها رئيس شعبة العلاقات الخارجية بالحزب عبد الله محسن الأكوع، واختتمها الخميس. والتقى، الأحمر، خلال زيارته نائب وزير الخارجية الروسي المبعوث الخاص للرئيس الروسي للشرق الأوسط، ميخائيل بوجدانوف. وأعرب القيادي في حزب الإصلاح، وفقا لبيان صادر عن مكتبه، عن تقدير حزبه للدور الفاعل الذي تضطلع به روسيا في دعم التسوية السياسية في اليمن وإسهامها الفاعل في تحقيق الاجماع الدولي الذي حقن دماء اليمنيين وجنب البلاد ويلات الصراعات. كما ثمن عالياً المواقف المتوازنة التي تبديها روسيا مع كل الاطراف تجاه القضايا التي تهم اليمن، مؤكدا اهتمام حزب الإصلاح بتطوير وتعزيز العلاقات اليمنية والروسية في مختلف المجالات، لتعكس المستوى الجيد من العلاقات السياسية بينهما. وفيما قال الأحمر، خلال اللقاء الذي حضره القائم بالأعمال بالسفارة اليمنية لدى روسيا حسن محمد الراعي، بأن، حجم التبادل التجاري الحالي، لا يتفق مع مستوى العلاقات بين البلدين، أشار إلى المجالات الواعدة للاستثمار باليمن في كثير من القطاعات. وأشاد حميد الأحمر، بالدور الذي أدته روسيا خلال العقود الماضية في مساندة اليمن في مجالات كثيرة وخاصة في المجال العسكري والمنح الدراسية للطلاب اليمنيين في الجامعات الروسية، مستعرضا أولويات اليمن في هذه المرحلة والمتصلة بتنفيذ مخرجات الحوار الوطني واستتاب الامن وتحقيق الاستقرار والتنمية وتقوية عرى الوحدة الوطنية ، وكل مامن شانه تحقيق تطلعات الشعب اليمني الذي عبر عنها في ثورة 11 فبراير2011. آ من جهته رحب نائب وزير الخارجية الروسي بوفد حزب الاصلاح ، مبديا تقديره لما يمكن ان تلعبه الزيارة في توطيد العلاقات الثنائية، واعطاء دفعة قوية للتعاون بين اليمن وروسيا. وأكد المسؤول الروسي في الوقت ذاته عزم بلاده تطوير افاق التعاون مع اليمن في كافة المجالات، مجددا موقف روسيا الداعم للوحدة اليمنية ارضا وإنسانا واستعدادها لتقديم شتى انواع الدعم وكل ما يعزز الامن والاستقرار في البلد. وأشاد، نائب وزير الخارجية الروسي بالتجربة اليمنية المتميزة في صنع التحول الديموقراطي المتمثل بمؤتمر الحوار الوطني والذي اسفر عن مخرجات مهمة جدا في اخراج البلد الى بر الأمان. وجاءت الزيارة تلبية لدعوة رسميه من الخارجية الروسية في إطار توجه روسيا نحو توسيع علاقات التعاون مع الاطراف الفاعلة في المشهد السياسي اليمني. وكان، الأحمر، قد التقى عقب عودته من زيارته، السفير الروسي بصنعاء فلاديمير ديدو شكين. ووفقا لمنشور، في صفحته على الفيس بوك، أوضح الأحمر عن مناقشته مع السفير الروسي عددا من القضايا والموضوعات المتصلة بالمستجدات والتطورات الراهنة على صعيد التسوية السياسية التاريخية ومخرجات الحوار الوطني في اليمن بمقتضيات المبادرة الخليجية واليتها التنفيذية وقرارات مجلس الامن ذات الصلة. وأعرب عن تطلع اليمن، إلى تطوير العلاقات مع روسيا في مختلف المجالات ، وأهمية تفعيل التبادل التجاري باعتبار روسيا شريك اساسي في تحقيق التنمية الإقتصاديه . وأعرب، الاحمر عن تقديره الكبير لمواقف روسيا الداعمة لمطالب الشعب اليمني في ثورة التغيير ، وحرصها على تعزيز الامن والاستقرار في اليمن من خلال دورها الفاعل ضمن الدول العشر الراعية للمبادرة الخليجية، داعيا روسيا والمجتمع الدولي الى مواصلة دعمها لليمن بما يكفل تهيئة الظروف المناسبة والمناخات الملائمة لتنفيذ مخرجات الحوار الوطني،وتحقيق تطلعات اليمنيين في الحياة الحرة والكريمة. بدوره جدد السفير الروسي التأكيد على موقف بلاده الثابت والمبدئي والمتمثل في دعمه للوحدة اليمنية باعتبارها خيار استراتيجي يحقق مصلحة كل اليمنيين، مبديا استعداد بلاده لتطوير آفاق التعاون مع اليمن في مختلف المجالات وخاصة في المجال الاقتصادي، موكدا في ذات الوقت حرص المجتمع الدولي على إنجاح التسوية السياسيه في اليمن مطالبا كافة القوى السياسية بنبذ العنف وتنفيذ مخرجات الحوار الوطني في اطار رؤية وطنية شاملة ترتكز على الحكم الرشيد والدولة المدنية الحديثة.