تلوث المياه يثير المخاوف بين سكان مخيمات المخا

@ المخا، نيوزيمن، خاص: عين على المخا

2021-01-09 19:19:25

أثارت الأنباء المتداولة عن انتشار حالات الإصابة بالإسهال المائي في مخيم العوشقة وما نتج عنها من وفاة سبعة أطفال، مخاوف بين سكان مخيمات المخا، من أن يواجهوا المصير نفسه.

وعبر عدد من سكان المخيمات عن خشيتهم، من أن يواجهوا نفس المصير، خصوصاً، وأن الخزانات التي يحصلون منها على مياه الشرب، متروكة في العراء، مما قد تكون متاحة للحيوانات الضالة لتلويثها.

وتشير ذكرى، وهي إحدى النازحات، أن مخيمات المديرية تسجل عادة حالات الإصابة بالإسهال مع حمى والتهابات شديدة، نتيجة شرب الأطفال للمياه من قنانٍ لا تتوفر فيها النظافة الكافية.

وأضافت، إن نسب التلوث في المخيمات تعد مرتفعة بسبب عدم اهتمام سكانها بالنظافة وعدم مرور شاحنات نقل القمامة إليها.

من جانبه يقول أحمد، مكتفياً بذكر اسمه الأول، إن المخيمات أكثر عرضةً للتلوث بسبب انعدام النظافة مما يتيح للبعوض التكاثر.

وطالب المنظمات الإغاثية بتمويل حملات نقل القمامة بعيدا عن المخيمات، أو وضع براميل خاصة بها تتيح للعاملين في صندوق النظافة التعامل معها.

وكان فريق طبي رجح في تقرير ميداني، أن تكون وفاة أطفال مخيم للنازحين بمنطقة العوشقة بمديرية موزع، ناتجة عن تلوث المياه.

وذكر الفريق في تقرير يشرح أعراض ومسببات الوفاة، حصل نيوزيمن على نسخة منه، أن الآبار التي يتزود منها سكان المخيم بالمياه ملوثة وغير صالحة للشرب.

ويوم أمس ذكرت مديرة مكتب الصحة في المخا، إصابة عشرات الأطفال بالحمى والإسهال الحاد المصاحب للدم في منطقة يختل شمال المخا.