الموجز

ملاحقات حوثية جديدة لـ"عائلة ختام العشاري".. الاعتداء وحبس زوجها

@ إب، نيوزيمن: الجبهات

2021-01-18 21:28:34

اختطفت الذراع الإيرانية "محمد العشاري" زوج ختام العشاري، التي لقيت حتفها قبل شهر تقريبًا بعد تعرضها للضرب من قبل مجموعة مسلحة تتبع المليشيا.

ووفقا لـ"حمد العشاري" عضو مجلس النواب، فإن مجموعة مسلحة قامت باختطاف الزوج، وحين حاول الهرب تم تلفيق تهمة السرقة له أمام مباحث إب.

وفي صفحته على الفيس بوك، قال النائب، إن "هذا التصرف لا يقل جرمًا عن جريمة قتل زوجته ختام".

مناشداً "وزير الداخلية ومدير امن محافظة إب والنيابة الإفراج عن المجني عليه، واتخاذ الإجراءات الرادعة ضد المجرمين مرتكبي الجريمتين وإحالتهم إلى القضاء".

وكان أهالي "بني العشاري" أصدروا بيانًا أوضحوا فيه تفاصيل الاعتداء والضرب الذي تعرض له محمد حتى أغمي عليه.

البيان أفاد أن العشاري حاول الهرب إلا أن أحد الضباط من قسم "شرطة قحزة" واسمه أحمد صالح الشبيبي، هو أحد أقرباء المتهم الأول بقتل ختام العشاري، قام بالقبض عليه.

وأكد البيان، أن المجني عليه استنجد بالمصلين أثناء خروجهم من المسجد بعد أن أبرز هويته، غير أن الضابط ومرافقيه منعوهم من التدخل قبل أن يقتادوه إلى إدارة البحث الجنائي.

وأبدوا، في ختام البيان، رفضهم تسييس القضية، وطالبوا بسرعة الإفراج عن ابنهم ومحاسبة الجناة والاستمرار في الإجراءات القضائية بخصوص قضية مقتل ختام العشاري.

يذكر أن المليشيا الحوثية لا تزال تعتقل مراد البنا، بتهمة كشف حادثة مقتل ختام للرأي العام.

اقرأ أيضاً:

>بعد كشفه جريمة قتل المليشيا لختام العشاري.. البَنَّاء لا يزال معتقلًا

>12 ألف بلاغ كيدي و250 سجينًا بلا تهمة.. إب سجن حوثي كبير

>بعد يومين من مقتل ختام العشاري تصدرت قصة بيع “ليمونة" والحوثي يحتفل في “إب” بترويج السياحة

>امرأة "العدين".. الوحشية والعنصرية تجتمعان في جريمة الحوثيين بإب