اقتحام ونهب متحف الموروث الشعبي بصنعاء

اقتحام ونهب متحف الموروث الشعبي بصنعاء

المخا تهامة - السبت 17 مايو 2014 الساعة 09:14 م

تعرض "متحف بيت الموروث الشعبي- تراث التنوع" للسرقة من قبل مجهولين. وقال "بيت الموروث الشعبي"، في بلاغ صحفي- إن عملية النهب والعبث والتكسير طال الأبواب والأقفال، والنوافذ الزجاجية، والمقتنيات الفضية والنحاسية، والخشبيات المزخرفة، والعديد من الملابس الشعبية، وغير ذلك من المقتنيات النادرة الثمينة. وأوضح البلاغ أن رئيسة المتحف، الأستاذة أروى عثمان، كانت استغرقت لجمع هذه الأشياء أكثر من ثلاثة عقود، جابت خلالها معظم أرجاء اليمن، وصرفت من أجل اقتنائها وتوليفها في متحف لمفردات الذاكرة الجمعية اليمنية – تراث التنوع جل وقتها ومالها الذي اكتسبته بعرق الجبين وكد السنيين . وكان متحف بيت الموروث قد أغلق عشية آ أحداث 2011، واستمر إغلاقه حتى بعد انتقاله إلى أكثر من مقر، إلى أن أستقر به المقام في حي الوحدة "غرقة الصين" منتصف 2012. وبسبب اضطراب الأوضاع السياسية والأمنية والوعود المرسلة من قبل الجهات المعنية وذات العلاقة، وتحديداً وزارة الثقافة وأمانة العاصمة، بتوفير مقر ملائم وآمن للمتحف استمر المقر موصداً إلى أن أقتحم من قبل من وصفهم البيان بالشرذمة المجهولة والمريبة من اللصوص المحترفين الذين نهبوه وعاثوا فيه والحقوا به الأضرار والخسائر.