الاعلام الاقتصادي يدرب القيادات المجتمعية في المكلا على إدماج أولويات الشباب والنساء في السياسيات المحلية

الاعلام الاقتصادي يدرب القيادات المجتمعية في المكلا على إدماج أولويات الشباب والنساء في السياسيات المحلية

المخا تهامة - الاثنين 26 مايو 2014 الساعة 08:28 م

ينفذ مركز الدراسات والاعلام الاقتصادي دورة تدريبية للقيادات المجتمعية في مديرية المكلا بمحافظة حضرموت حول " ادماج احتياجات الشباب والنساء في السياسات العامة على المستوى المحلي " بالشراكة مؤسسة الشباب الديمقراطي وبالتعاون مع بعثة الاتحاد الاوروبي في اليمن. وأوضح رئيس مركز مركز الدراسات والاعلام الاقتصادي مصطفى نصر في افتتاح الدورة ان هذه الفعالية تأتي ضمن مشروع اصوات الشباب والنساء الذي ينفذه المركز ويشمل 10 مديريات في 5 محافظات يمنية ويهدف إلى تعزيز دور الفاعلين المجتمعيين والقيادات المحلية في إعداد الخطط المحلية والرقابة على تنفيذها على المستوى المحلي. واشار إلى قصص النجاح التي حققها المشروع في بعض المديريات، حيث تبنى الشباب بعض القضايا التي تحتل أولوية وعملوا على مناصرتها لدى الصلاحات المحلية والادارات التنفيذية، مشيرا إلى اهمية ان يتم التركيز خلال المرحلة المقبلة على نقل الصلاحيات للمديريات للقيام بدورها في خدمة المواطنين. من جانبه قال وكيل محافظة حضرموت محمد العمودي بأن اليمن امام ولادة جديدة للدولة الاتحادية وهي تحتاج إلى إعادة بناء من المكون الاصغر المديرية ثم الاعلى، مشيرا إلى اهمية إعداد قيادات تستطيع ان تخطط وتعد السياسات بناء على احتياجات وأولويات الشباب والنساء في المديريات. وأضافآ  " كنا خلال المرحلة الماضية نعمل ونخطط ولكن ننصطدم بالمركز، المركز يعمل تخطيط آخر واهداف اخرى تختلف عما نعانيه كل في المديريات" مدير مديرية المكلا سالم صالح أكد انه لو تم انفاق الموارد المحصلة من مديرية المكلا لنفس المديرية لزادت الايرادات إلى 3 مليار بدلا عن 600 مليون ريال حاليا، ولنفذنا البنية التحتية خلال سنتين بدلا من عشر سنوات نظرا للمركزية وتعقيداتها. واشار إلى مشكلة البطالة بين الشباب بإعتبارها واحدة من التحديات الرئيسية في المكلا عاصمة حضرموت، واوضح ان الكثير من ابناء المديرية بحاجة إلى بناء قدرات وتأهيل، مشيرا إلى المعاناة جراء المركزية في صنع القرار والاجراءات المالية خلال المرحلة الماضية. وتأتي هذه الدورة التدريبية التي يدرب فيها مستشار السياسات لبيب شائف ضمن مشروع اصوات الشباب والنساء الذي يهدف إلى تعزيز التواصل بين المؤثرين الاجتماعيين من الشباب والنساء والمنظمات وأعضاء المجالس المحلية المنتخبين على المستوى المحلي لتعزيز اللامركزية والحكم المحلي والاستجابة لاحتياجات وأولويات الشباب والنساء. يذكر أن مشروع اصوات الشباب والنساء ينفذه المركز في 5 محافظات يمنية بالتعاون مع بعثة الاتحاد الاوروبي في اليمن، ويعد مركز الدراسات والاعلام الاقتصادي منظمة مجتمع غير ربحية تعمل من اجل التوعية بالقضايا الاقتصادية وتعزيز الشفافية والحكم الرشيد ومشاركة المواطنين في صنع القرار وإيجاد إعلام مهني ومحترف.