الأمم المتحدة تعرب عن قلقها من زيادة تأثير الصراع المستمر في محافظة عمران  على محنة الآلاف من المدنيين

الأمم المتحدة تعرب عن قلقها من زيادة تأثير الصراع المستمر في محافظة عمران على محنة الآلاف من المدنيين

الجبهات - الاثنين 23 يونيو 2014 الساعة 08:50 ص

دعت مفوضية شؤون اللاجئين أطراف النزاع في محافظة عمران إلى ايجاد حل سلمي للصراع والقيام بواجبهم في حماية المدنيين بشكل كامل. وأعرب، ممثل المفوضية ـ منسق الشؤون الإنسانية في اليمن يوهانس فان دير كلاو في نداء إنساني وجهه اليوم، عن قلقه من زيادة تأثير الصراع المستمر في عمران على محنة الآلاف من المدنيين، مهيبا بجميع الأطراف، تمكين منظمات الإغاثة من الوصول الكامل إلى جميع المدنيين الذين يحتاجون إلى المساعدات أينما كانوا داخل المحافظة بما يسهل وصول المساعدات إلى الأشخاص الضعفاء الذين هم في حاجة ماسة إلى المساعدات. وطالب المسوؤل الأممي، بفتح الطرق لحركة المساعدات الإنسانية، وحماية المدنيين والبنية التحتية المدنية من العنف المستمر، موضحا أن المنظمات الإنسانية في اليمن تلقت تقارير عن نزوح مدنيين عن ديارهم، وآخرين يختبئون في كهوف في الجبال المجاورة، وعن تدمير شبكات أنابيب المياه واقتحام مدارس من قبل مسلحين. وكشفت المنظمة الدولية، عن نزوح أكثر من 000ر200 شخص بسبب الصراع في عمران منذ شهر أكتوبر من العام الماضي وحتى شهر مايو من العام الجاري، مرجحة تضاعف العدد خلال الأسابيع الماضية بعد تجدد المواجهات المسلحة في ضوء انهيار وقف إطلاق النار الموقع في 14 يونيو الجاري، إضافة إلى حالات النزوح السابقة لأكثر من 000ر42 شخص نزحوا خلال الصراعات السابقة.