الرياح والأمطار توقع أعمدة الكهرباء في سيئون وتمنع عودة التيار الكهربائي

الجنوب - الجمعة 23 يوليو 2021 الساعة 09:09 م
سيئون، نيوزيمن، خاص:

تسبب هطول الأمطار والرياح المصاحبة الشمالية الشرقية بسقوط أعمدة الكهرباء التابعة للمؤسسة العامة للكهرباء في منطقة وادي حضرموت الناقلة للتيار الكهربائي إلى المديريات الشرقية.

ويغذي الخط الناقل المتضرر والذي يمر في منطقة بور بمديرية سيئون، مناطق مديرية تريم والذي يمتد من المحطة الغازية في شركة بترومسيلة وكهرباء وادي حضرموت (قريو).

وانشقت أعمدة الكهرباء البالغ عددها (16) عموداً في خط شعب أحمد (33) كيلو فلت من أساسها وأخريات انقسمت لنصفين ووقعت على الأرض ما تسبب بإعاقة الحركة في الطريق الدولي السريع الواصل من سلطنة عمان إلى محافظات البلاد وانسيابها بالخط المجاور.

ويواصل فريق الطوارئ التابع للمؤسسة العامة للكهرباء منطقة وادي حضرموت العمل في إصلاح الخط الناقل والأعمدة وإعادتها للعمل وصيانتها رغم الظروف المناخية الصعبة وعدم دخول الآليات إلى موقع تكسر الأعمدة في مسيال بور لوجود المياه فيها.

في السياق، أشار المدير العام للمؤسسة العامة للكهرباء بوادي حضرموت والصحراء المهندس عبدالقادر الجنيد في حديث مع "نيوزيمن"، أن فرق الطوارئ عاملة على قدم وساق لإعادة خدمة التيار الكهربائي لمنازل المواطنين حتى إتمام عملية الصيانة بشكل عام، داعياً المواطنين إلى تحمل أية مضايقات تحصل بسبب خروج الكهرباء عن الخدمة لأسباب خارجة عن إرادة مؤسسة الكهرباء.

وكانت مياه الأمطار والسيول التي تدفقت على مدن وادي حضرموت والصحراء خلال اليومين الماضيين قد تسببت في وقوع أضرار مادية كبيرة في مصالح عامة وخاصة وجرفت منازل مواطنين في مدينة الهجرين التاريخية في مديرية دوعن، إلى جانب محاصرة السيول لمنازل مواطنين على مسيال منطقة مدودة في مديرية سيئون والذين تم إنقاذهم عبر الطيران المروحي التابع للمنطقة العسكرية الأولى.