موظفو مركز العزل بمستشفى المخا يلوِّحون بالإضراب بعد تجاهل الصحة العالمية دفع أجورهم

المخا تهامة - الاثنين 16 أغسطس 2021 الساعة 09:50 م
المخا، نيوزيمن، خاص:

لوح موظفو مركز العزل الخاص بفيروس كورونا بمستشفى المخا بالإضراب العام، احتجاجاً على تجاهل منظمة الصحة العالمية ومنظمة الأمم المتحدة للأمومة والطفولة "يونيسيف"، دفع مستحقاتهم المالية.

وقال أحد الموظفين لنيوزيمن، إنهم عملوا في ظروف استثنائية وأنهم خاطروا بحياتهم من أجل إنقاذ المرضى، لكن حقوقهم تواجه اليوم بالنكران والجحود من قبل الصحة العالمية ومنظمة اليونيسيف.

ويشكو الموظفون من عدم تلقيهم أي مبالغ مالية منذ يناير من العام الحالي، وأن مطالبهم تواجه بتجاهل تام من قبل المنظمتين التابعتين للأمم المتحدة.

وكان مدير مستشفى المخا، الدكتور نصر عسكر، انتقد في يوليو الماضي، تجاهل منظمة الصحة العالمية ومنظمة الأمم المتحدة للأمومة والطفولة "يونيسيف"، حقوق 40 طبيباً ومساعداً في مركز العزل الصحي الخاص بكورونا.

وقال عسكر، إن العاملين في المركز لم يتسلموا حقوقهم منذ ستة أشهر، رغم أنهم عرضوا حياتهم للخطر ووقفوا في مواجهة الفيروس، وأنقذوا حياة 577 مريضاً.

وأكد أن المركز، الذي يعد الأول في مناطق الساحل الغربي، لم يتلق الميزانية التشغيلية التي وعدت المنظمتان بتسليمها في يناير، مطلع العام الحالي.