ادانة واسعة لجريمة مسلحي الاغبرة.. مشائخ ووجهاء الساحل الغربي في منزل الشيخ عبدالكريم حيدر

المخا تهامة - الاثنين 16 أغسطس 2021 الساعة 11:07 م
موزع ، نيوزيمن، خاص:

إدانة واسعة لجريمة مسلحي الأغبرة.. مشايخ ووجهاء الساحل الغربي في منزل الشيخ عبدالكريم حيدر

تداعى مشايخ ووجهاء ومديري مديريات الساحل الغربي، يوم الاثنين، إلى منزل الشيخ عبدالكريم حيدر، لإدانة جريمة الاختطاف التي تعرض لها مدير مديرية موزع الشيخ عبد الكريم حيدر.

وعبر المجتمعون عن استنكارهم للجريمة التي قام بها مسلحون ينتمون لقبيلة الأغبرة والتي كانت قبائل الساحل وبخاصة موزع تعتبرهم من قبائلها ويسكن الكثير منهم في قرى المديرية.

وأجمع الوجهاء على بيان إدانة للجريمة، ومطالبة القوات المشتركة بالتحقيق مع نقاطهم المنتشرة والتي مهمتها حفظ الأمن، كيف سمحت لأكثر من عشرين طقما بالمرور والتهجم والخطف. (البيان ينشر لاحقا).

وكان مسلحون من 20 طقما حاصروا منزل مدير مديرية موزع، وقاموا بإختطافه مع أربعة من أبنائه.

وتأتي عملية الاختطاف بعد اشتباكات وتبادل اطلاق النار بين المسلحين الذين كانوا يحمون عملية تهريب وافراد من أبناء موزع بالساعة الرابعة والنصف من فجر يوم الاحد.

وطلب أبناء موزع من المهربين التوقف، إلا أن المسلحين المرافقين للأطقم المحلمة بالأسلحة قاموا بإطلاق النار عليهم أعقبه اشتباكات بين الطرفين مما مكن المهربين من الفرار مع كمية السلاح.

وأصيب أحد المسلحين وينتمي إلى قبيلة الأغبرة بجروح خطيرة خلال الاشتباكات، ما دفع بمجموعة كبير من المسلحين بالعودة ومحاصرة منزل الشيخ عبدالكريم حيدر وأخذه هو وأربعة من أبنائه.