المخا.. مأساة سائق شاحنة خسر قدمه ورفيقه في انفجار لغم حوثي

المخا تهامة - الأحد 22 أغسطس 2021 الساعة 09:45 ص
المخا، نيوزيمن، خاص:

لم يكن محمد قاسم بنيان، يظن أنه سيفقد إحدى قدميه، بلغم أرضي زرعته عصابة مليشيا الحوثي، في طريق المخا- حيس قبل عامين.

كان بنيان يعمل سائقاً لسيارة لنقل البضائع من أسواق الجراحي إلى سوق النجيبة، التابعة لمديرية المخا، في رحلة أسبوعية.

يقول بنيان لنيوزيمن، إنه خرج قبل الحادث صباحاً مع أحد المرافقين لشراء البضائع وجلبها من سوق الجراحي، كان الجو غائماً، فيما تباشير هطول الأمطار على وشك أن تبدأ.

يسرد المأساة التي أفقدت رفيقه وقدمه اليسرى، وصلنا منطقة "ضمي" التابعة لمديرية حيس، ونحن في سرور غامر والأجواء مشجعة على الاستمرار في الرحلة، قبل أن نقرر الدخول في خط فرعي، ليكون ذلك القرار سببا في مأساتنا.

يضيف، بينما كنا في تلك الطريق وقع انفجار ضخم وانتشلتنا قوة ضغط هائلة أنا ورفيقي ودخلنا في غيبوبة، فقدت وعيي حينها ولم أفق منها إلا بعد يومين في المستشفى، كان المشهد صادما بعدما شعرت بفقدان قدمي، أما رفيقي فقد قيل لي إنه توفي، نتيجة انفجار اللغم الحوثي، متأثراً بإصابته البالغة.

يقول بنيان، فقدت عملي، ولم أعد أرغب بالقيام بأي شيء، لقد زرعت الحادثة الخوف في نفسي، ففي كل خطوة أخطوها أشعر أنها ستقع على لغم من مخلفات مليشيا الحوثي.