وقفة احتجاجية لمجلس تهامة تنديداً بجرائم الحوثي وإعلان انتهاء ستكهولم

المخا تهامة - الجمعة 17 سبتمبر 2021 الساعة 06:38 م
الخوخة، نيوزيمن، خاص:

نظم مجلس تهامة الوطني، الخميس، وقفة احتجاجية في مدينة الخوخة جنوب محافظة الحديدة، للتنديد بجرائم مليشيا الحوثي الإرهابية، وللمطالبة باستكمال تحرير الحديدة، وإيقاف العمل باتفاقية ستكهولم.

وفي الوقفة، التي حضرها المئات من أبناء محافظة الحديدة، رفع المحتجون شعارات تطالب الجهات المعنية وفي مقدمتها الشرعية والتحالف العربي وقوات المقاومة المشتركة في الساحل الغربي، بتحرير مدينة الحديدة والمديريات والقرى التي لا تزال تحت سيطرة المليشيات.

مشددين على ضرورة وضع حد للجرائم اليومية المستمرة التي تمارسها جماعة الحوثي ضد المواطنين في حيس والتحيتا والدريهمي ومختلف مناطق المحافظة والتي راح ضحيتها آلاف الأبرياء منذ توقيع اتفاقية ستكهولم.

وأعرب المحتجون عن استنكارهم الشديد للصمت الأممي المطبق إزاء انتهاكات ميليشيا الحوثي المتواصلة بحقهم، مطالبين بموقف جاد وحازم يوقف عبث المليشيا ويضع حدا لمعاناة ملايين المشردين من أبناء الساحل التهامي.

وعبر بيان الوقفة، الذي ألقاه مدير مكتب الثقافة بالحديدة سعد سليكه، عن تمسك التهاميين بخيارهم المتجسد في تحرير مدن تهامة واسترداد كامل الساحل التهامي من براثن أدوات إيران في اليمن. 

وأضاف: تقدم رجال وشباب تهامة الصفوف الأمامية لقوات المقاومة فطهروا الكثير من المدن والقرى التهامية حتى شارفوا على تحرير العاصمة التهامية مدينة الحديدة، ولأن القوى الاستعمارية البغيضة تدرك الأهمية الجيوسياسية لتهامة تدخلت لإنقاذ الميليشيات لتستمر معاناة أطفال ونساء تهامة وتتصاعد جرائم القتل والسلب والنهب ناهيك عن الحرائق المفتعلة والتهجير القسري الدائم واختطاف واعتقال مناضلي تهامة الأحرار الذين حرروا وطهروا مدن وقرى تهامة.

لقد أضحت تهامة ضحية بل فريسة لجميع الأطراف الحزبية والإقليمية يُنهش حاضرها ومستقبلها بعد أن حطموا حتى تاريخها.