شبوة.. تهديدات الحوثي تعيد فتح مدارس بيحان وتفشل في إعادة التلاميذ

تقارير - السبت 23 أكتوبر 2021 الساعة 09:06 م
شبوة، نيوزيمن، خاص:

فشلت ضغوط مليشيا الحوثي، مجدداً، في إعادة تلاميذ مدارس بيحان بمحافظة شبوة، جنوب شرقي اليمن، إلى فصول الدراسة، بعد مرور شهر منذ سيطرتها على المديريات الثلاث، دون قتال.

وقال سكان محليون لـ"نيوزيمن"، إن تلاميذ المدارس، في "عين والعليا وعسيلان"، استمروا في العزوف عن الحضور إلى فصول الدراسة، رغم ضغط مليشيا الحوثي، على مكاتب التربية والتعليم لإعادة فتح أبواب المدارس.

وأشاروا إلى أن عدد الطلاب الذين حضروا يوم (السبت) لم يتجاوز أربعة من أصل ما يزيد عن 50 تلميذا في كل فصل.

بينما قال مصدر محلي آخر، إن مدير عام بيحان، المعين حديثا من الحوثيين، أجرى زيارات ميدانية لعدد من المدارس، وحاول الضغط على المديرين والمدرسين للتواصل مع أولياء الطلاب للدفع بأبنائهم، إنما رفضوا وردوا بأنهم "لا يستطيعون الضغط على أحد".

في غضون ذلك، أصدرت قيادة المليشيا الحوثية أوامر لمسؤوليها في مديريات بيحان، بمتابعة تدريس المنهج، حتى ولو لم يحضر إلا طالب واحد في كل فصل مدرسي.

وكانت المليشيا أجبرت مدارس بيحان، على إعادة فتح أبوابها، بعد سيطرتها على المنطقة، لكن التلاميذ التزموا المنازل ولم يحضر إلى المدارس غير عدد محدود وغادروها بعد الطوابير الصباحية.


وفي وقت سابق وجه مكتب التربية والتعليم في محافظة شبوة، فروعه في المديريات الثلاث، بتعليق الدراسة، احتجاجاً على ما وصفها بـ"تدخلات الحوثيين في عمل مكاتب التربية"، في حين هدد بإيقاف صرف مرتبات المعلمين في تلك المناطق.