انتفاضة شبوة تربك سلطة الإخوان

الجنوب - الأحد 07 نوفمبر 2021 الساعة 05:01 م
شبوة، نيوزيمن:

أكد الناشط السياسي محمود اليافعي، أن انتفاضة أبناء شبوة في وجه السلطة المحلية الخاضعة لسيطرة الإخوان، منعت تسليم المحافظة لمليشيات الحوثي، كما حدث في بيحان. 

وقال في سلسلة تغريدات على تويتر، إن انتفاضة أبناء شبوة، هي من منعت مسلسل الإخوان بتسليم مديريات شبوة للحوثي، مؤكدا أن استمرار الانتفاضة يعزز فرضية تدخل القوات الجنوبية لحماية شبوة، من مسلسل التخادم الحوثي الإخواني. 

وأوضح أن القوات الجنوبية لن تسمح بتنفيذ المخطط الإخواني في شبوة وتسليمها للمشروع الإيراني، ليصبح أبناؤها ضحية لجرائم الإخوان والحوثي. 

وقال اليافعي، إن الجميع فقد الثقة، في سلطة الإخوان التي قدمت نفسها كحامٍ لشبوة بما في ذلك التحالف العربي، الذي قام بسحب قواته من عتق، خوفا من الخيانة الإخوانية.

ومن جانبه دعا المسؤول في الانتقالي سالم المرزقي، أبناء شبوة، إلى الانتفاضة في وجه سلطة ابن عديو الإخوانية، لمنع تسليم المخافظة لمليشيات الحوثي. 

وقال في تغريدة له على تويتر، إن الانتظار ومشاهدة المسرحية الهزلية بين الإخوان والحوثي لم تعد إلا مضيعة للوقت، كما تمنحهم الفرصة لترتيب أوراقهم والانقضاض على عدن والمكلا.

وأكد الناشط السياسي الجنوبي أحمد الربيزي، أن سلطة شبوة الإخوانية تسعى إلى إشعال الحرب في شقرة، لتخفيف الضغوطات الشعبية والقبلية عليها. 


وقال في تغريدة له على تويتر، إن ابن عديو يدعم بكل الوسائل لنقل المعركة إلى محافظة أبين، لتخفيف الضغوط عليه في شبوة، ومن جهة أخرى لخلق حجج في عدم مواجهة مليشيات الحوثي في بيحان المحتلة.